أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
F-5 TUNISIA

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 23
المهنة : تلميذ سنة اولى ثانوي بالمعهد الثانوي ابن رشد
المزاج : nace but bed
التسجيل : 23/08/2009
عدد المساهمات : 263
معدل النشاط : 317
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية   الثلاثاء 19 يناير 2010 - 9:11

جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية

08-01-2010
تتولى دائرة الإنشاء والترميم البحرى التابعة لجيش البحر منذ إعادة تنظيمها وتوسيع نطاق مهامها سنة 1990 القيام بعمليات الصيانة الأولية لوحدات البحرية الوطنية .
كما تكفلت بتكوين وتدريب تلامذة مختلف مدارس جيش البحر وفتحت أيضا ورشاتها لتوفير التكوين المهني للشبان المدنيين في الاختصاصات البحرية في نطاق التعاون والشراكة بين المصالح المختصة لوزارة الدفاع الوطني والوكالة التونسية للتكوين المهني التابعة لوزارة التربية والتكوين.
وتجسيما لما يوليه الرئيس زين العابدين بن علي القائد الأعلى للقوات المسلحة من اهتمام بمجال إعادة بناء المعدات وتصنيعها من قبل مصالح الجيش الوطني المختصة دخلت هذه الدائرة الفنية منذ السنوات الأخيرة تجربة إعادة بناء بعض الوحدات البحرية قبل أن تنطلق في تجربة جديدة لانجاز مشروع صنع نوع من السفن الصالحة لأنشطة جيش البحر.
وفي هذا الإطار أعطى السيد كمال مرجان وزير الدفاع الوطني يوم الأربعاء 6 جانفي 2010 بالقاعدة البحرية ببنزرت إشارة انطلاق هذه التجربة المتمثلة في صنع طوافة طولها 14 مترا بجميع مكوناتها الفنية والعسكرية.
وكانت دائرة الإنشاء والترميم البحرى بادرت منذ سنوات بصنع زورق إنزال وصنع صندل خاص بالتأريم لفائدة مصلحة المنارات والعلامات البحرية.وقد تواصلت دراسة المشروع الجديد وإعداد التصاميم عاما كاملا.
ومن المقرر أن تنتهي أشغال الانجاز في ماى 2011 لتدخل الوحدة المصنعة مرحلة التجارب قبل دخولها في الخدمة الفعلية في أواخر السنة المقبلة.
وتبلغ التكلفة التقديرية لهذا المشروع حوالي 500 الف دينار بينما يناهز ثمن مثل هذه الوحدة في الخارج 3 ملايين دينار.
واطلع وزير الدفاع الوطني بعد ذلك على جوالة تمت اعادة بنائها من قبل إدارة الإنشاء والترميم البحرى بعد أن أصبحت غير صالحة ولا تفي بالحاجة . وستمكن هذه العملية من التمديد في مدة استعمال هذه الوحدة وتحسين مردودها .
وقد بلغت تكلفة إعادة بناء هذه الجوالة نسبة 20 في المائة من سعر وحدة جديدة بنفس المواصفات.


http://www.defense.tn/ar/index.php?option=com_content&task=view&id=246&Itemid=1
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
F-5 TUNISIA

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 23
المهنة : تلميذ سنة اولى ثانوي بالمعهد الثانوي ابن رشد
المزاج : nace but bed
التسجيل : 23/08/2009
عدد المساهمات : 263
معدل النشاط : 317
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية   الثلاثاء 19 يناير 2010 - 21:00

اين الردود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
karem

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : اركان حرب
المزاج : عصبي
التسجيل : 02/11/2007
عدد المساهمات : 2463
معدل النشاط : 1339
التقييم : 33
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية   الأربعاء 20 يناير 2010 - 9:42

بالتوفيق ان شاء الله المهم ان يكون المنتج النهائي قوي و ينافس المنتجات الغربية حتى يكون لة فوائد كثيرة
_____________________­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­­____
اذا رأيت الاسود تركت الصحراء رعبا و خوفا
من المجهول فاعلم ان رجال الصاعقة يصيحون



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

جيش البحر يدخل تجربة انتاج الوحدات البحرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: القوات البحرية - Navy Force-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين