أكد سامح شكري  وزير الخارجية، أن مصر تتابع ملف سد النهضة متابعة حثيثة ومسار المباحثات الخاصة به، لافتا إلى أن الاجتماعات الأخيرة على المستوى الفني كانت صعبة، ولن أستطيع أن أقول إننا نرضى عن نتائجها، فبها قدر من الخروج عما كنا نعتبر معه أننا نتعامل في إطار شركة إعلان.