أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | .
 

 شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمر الغزي

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 01/04/2017
عدد المساهمات : 320
معدل النشاط : 288
التقييم : 5
الدبـــابة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..   الأحد 2 أبريل 2017 - 22:23

شراء دولنا  اسلحة جديدة متطورة شئ مفرح   لكن  المهم هنا  الطاقة البشرية و استخدام السلاح ..
شخصيا   ارى ان الاسلحة الغربية  معقدة التكنولوجيا  و صيانتها صعبة و الطاقم البشري  لا يتحمل  عبأ  اسلحة جديدة تدخل  حتى تدخل اسلحة جديدة معقدة اكثر منها ..
ارى في الامر احيانا نوع من التربح التجاري و المقايضات السياسية 

ما رأيكم بالامر؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 26748
معدل النشاط : 33235
التقييم : 1321
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..   الإثنين 3 أبريل 2017 - 19:55

الصفقات العربيه مع الولايات المتحده لاتمثل الا جزءا هامشيا من ارباح الصناعه العسكريه الامريكيه والتي توجه الكم الاكبر لصالح البنتاغون وفروعه 
ومن الناحيه العمليه فأن الصفقات مع الولايات المتحده هي نزيهه وشفافه عكس الصفقات مع دول مثل دول اوروبا الشرقيه 


بالنسبه للسياسه : نعم 
من المنطقي ان تشتري سلاحا مع بلد صديق يمكن ان يستمر في امدادك بقطع الغيار والذخائر في اي حاله طارئه بدلا من ابرام صفقه مع بلد لا علاقه واضحه معه 
العلاقه المبنيه على شراء السلاح بين دولتين لاتتوقف بانتهاء ابرام الصفقه , فهنالك صفقات متعاقبه تتعلق بالدعم والامداد والتحديث وخلافه 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the red general

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar



الـبلد :
المهنة : دكتور
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 09/11/2014
عدد المساهمات : 3405
معدل النشاط : 4286
التقييم : 636
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..   الثلاثاء 4 أبريل 2017 - 21:16

لا تخلو صفقات الاسلحة من السياسة بل هي لب السياسة بعينها , لكن سناخذ بعض الامثلة اهمها:


-قوة النظام الحاكم في الدولة و مدي احتياجه الي دعم سياسي , مثلا هناك بعض الدول ذات التأثير المحدود و التي من الممكن ان تواجه اخطار وجودية سنجدها تدفع بسخاء واضح لامريكا (شرطي العالم الاول) في مقابل صفقة عادية من الاسلحة و هي هنا تشتري وجودها , قد يصبح البائع هنا الصين او روسيا حسب المنطقة الموجود فيها المشتري مثل تايوان.


-قوة السلاح نفسها مثلا ان تبيع عربات مدرعة يختلف تماما عن بيع طائرات , لو كانت امريكا مثلا هي من تصنع الجربيين لتغير حال تسويقها تماما.


-الدعم السياسي كما في الحالة السورية التي تتمتع بغطاء بقوة الفيتو من الروس.


-توجد بعض الدول التي تصنف كدول للسلام مثل اغلب دول اوربا و اجزاء اخري من العالم مثل سنغافورة و ماليزيا و جنوب افريقيا لا تواجه مشاكل داخلية او خارجية كبيرة لذلك السوق مفتوح امامها تماما لشراء ما تريدها من الشرق او الغرب.


-هناك ايضا الحالة الهندية التي يتم تسمينها شرقا و غربا لارتفاع قيمتها الاستراتيجية في مقابل الصين التي تثير مخاوف الدول الكبري.


-قد تكون البلد عليها حظر من دخول بعض او كل الاسلحة فهنا تلجأ الي تطوير صناعتها و لنا امثلة في دبابة اسد بابل و اسلحة كوريا الشمالية كما ان حالة السودان تتشابه في بعض التفاصيل و ليس كلها.


-الحالة المصرية و الاردنية تتشابه في الكثير من التفاصيل لقربهما الي اسرائيل و بالتالي هناك قيود من الدول الكبري الغربية ذات العلاقات الوثيقة باسرائيل و حتي الشرق روسيا و الصين , فامداد الصين لمصر بسلاح نوعي يعني بطريقة اخري امداد اسرائيل للهند بسلاح نوعي.


-التدريب يكون بتواصل من الدولة المشترية و الدولة الموردة علي حسب المعدة المشتراة فهناك الطائرات و الغواصات تحتاج الكثير من التدريب و لكن مضادات الدبابات لا تحتاج تدريب مشابه و قس علي بقية الامور.


-تعقيد السلاح او تطوره تفرضه درجة المخاطر مثلا اسرائيل تقوم عقيدتها العسكرية علي بعض النقاط من اهمها دقة السلاح لان لها حدود في عدد الافراد.


-تطور السلاح و دقته يحتاج الي عدد اقل من الجنود و هذا ايضا ينعكس علي التكاليف المادية , الصين التي تبني احد اكبر جيوش الارض لديها خطط لتقليل عدد افراد الجيش و لم تكن تستطيع فعل ذلك الا بتطوير المعدة العسكرية , فالمدفع الذي كان طاقمه 8 افراد حل محله مدفع اخر طاقمه 5 افراد.


في بعض الاحيان اقتناء السلاح في حد ذاته ضمانا لعدم اندلاع حرب لانه سيكلف الدولة المعتدية الكثير


تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر الغزي

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 01/04/2017
عدد المساهمات : 320
معدل النشاط : 288
التقييم : 5
الدبـــابة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..   الثلاثاء 4 أبريل 2017 - 23:05

شكرا لكم

نتحدث هنا تحديدا عن الدول العربية   بعض الدول اصلا تعاني من ضعف و قلة العامل البشري 
و تشتري كميات كبيرة من السلاح المتطور و المعقد  ؟؟ كيف و هل لديها الطاقم الفني و البشري المعد للتشغيل و الصيانة؟ 

تذكرون  حقبة القذافي في ليبيا      كانت ليبيا ترسانة سلاح ضخمة من دبابات وغواصات الى طائرات قاذفات قنابل  تكتيكية    
كانت الغواصات و الطائرات  في القواعد   لا تتحرك لعدم وجود الاطقم البشرية المدربة و المناسبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
التآيفون

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المزاج : حلو
التسجيل : 21/05/2013
عدد المساهمات : 1164
معدل النشاط : 1418
التقييم : 53
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..   الأربعاء 5 أبريل 2017 - 6:01

السلاح عامل مهم لبقاء الجيش و ترقيته عبر ادخال كل ماهو جديد من تكنولوجيا وسلاح متقدم
عندما تقول الطاقة البشرية
دولة مثل الكويت وقطر وحتى الاردن ومصر هم بحاجة
الى7500 عسكري في الجيش الى15000 الف عسكري في الجيش سنويا
وبالكثير جدا جدا 25 الف هو رقم بسيط
لاكنه كبير فبعد 10 سنوات كم سيصبح عدد 7500 عسكري ؟
هذه هي نظرية الجيوش امريكا التي هي امريكا توظف اتوقع 50 الف سنويا في القوات البرية
فامهي الطاقة البشرية الهائلة التي يحتاجها السلاح
لو نظرة الى دول مثل العراق السعودية الكويت و مصر فالطاقة البشرية لها متوفرة وبشكل ممتاز
نظرا الى الجيش
صدام حسين قبل 30 سنة كان تعداد العراق لايصل الى نصف تعداده الان
بنى 4 اكبر جيش في العالم الخلاصة الدولة متى ارادة توظيف العدد التي تريده في الجيش
ستوظفه ولن ينقص اي عدد مصلحة الدول اكبر من اي شيء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

شراء الاسلحة الجديدة .. بين الواقع و الخيال..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: استفسارات عسكرية - Inquiries-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2017