أعلنت وزارة الدفاع الصينية، أنها تسير قدما في خططها لخفض عدد الجنود في الجيش، بعد إعلان الرئيس شي جين بينغ عام 2015 أن جيش التحرير الشعبي سيسرح 300 ألف جندي، على أن تتم العملية بنهاية 2017.