تحولت إحدى منظومات صواريخ "إس-125" التابعة للجيش اليوغسلافي السابق إلى نصب تذكاري.