أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

نساء ولكن رجال حين طلبتهم فلسطين

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 نساء ولكن رجال حين طلبتهم فلسطين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قلب غزة

جــندي



الـبلد :
التسجيل : 13/10/2009
عدد المساهمات : 3
معدل النشاط : 3
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: نساء ولكن رجال حين طلبتهم فلسطين   الثلاثاء 13 أكتوبر 2009 - 18:21

بسم الله الرحمن الرحيم

اليكم عرض لخنساوات فلسطين

النساء الذين هم أرجل من حكام العرب


الجزء الاول
http://www.youtube.com/watch?v=yNt8BpaFuJA


الجزء الثانى
http://www.youtube.com/watch?v=Px1Tog7NQuI

أتمنى أن يحرك الفيديو مشاعرك تجاه الجهاد فى سبيل الله

قال تعالى :" وما لكم لاتقاتلون فى سبيل الله والمستضعفين من الرجال والنساء والولدان يقولون ربنا أخرجنا من هذه القرية الظالم أهلها واجعل لنا من لدنك وليا واجعل لنا من لدنكنصيرا "


تحياتى
قلب غزة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المخزومي

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
التسجيل : 20/12/2009
عدد المساهمات : 550
معدل النشاط : 571
التقييم : 15
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: نساء ولكن رجال حين طلبتهم فلسطين   الإثنين 21 ديسمبر 2009 - 10:07

ولا ننسي دلال المغربي رئيسه جمهوريه فلسطين التي وعتها لساعات في وسط الكيان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

نساء ولكن رجال حين طلبتهم فلسطين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: قسم فلسطين الحبيبة - Palestine Dedication-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين