تحطمت طائرة عسكرية روسية كانت متجهة لسوريا فجر الأحد على البحر الأسود، وكانت تقل 92 شخصا، حسب وزارة الدفاع الروسية. وكانت الوزارة أعلنت في وقت سابق أن الطائرة اختفت من على شاشات الرادار بعد إقلاعها من مدينة إدلر جنوبي روسيا نحو قاعدة حميميم الجوية باللاذقية في سوريا.