يأتي تصنيف حزب الله منظمة إرهابية من قبل مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية، لتضاف إلى سلسلة الأزمات التي يعيشها الحزب منذ دخوله الحرب في سوريا، ونتيجة لتكلفة تلك الحرب والعقوبات السابقة على إيران، لجأ الحزب إلى مصادر تمويل مختلفة شكلت المخدرات الجزء الأكبر منها. يفوت المتسائل عن مصدر التمويل، أن إيران لطالما كانت الممول الرئيس للحزب وأنشطته منذ التأسيس، لكن لا يفوته أيضا أن إيران عايشت لفترة خلت عقوبات أنهكت اقتصادها وعطلت كثيرا من قدراتها.