أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

تقلص هوة الخلافات بين أمريكا وإسرائيل في محادثات المساعدات الدفاعية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 تقلص هوة الخلافات بين أمريكا وإسرائيل في محادثات المساعدات الدفاعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Next Thunder

مراسل حربي
فريق التحرير

مراسل حربي  فريق التحرير



الـبلد :
التسجيل : 02/01/2015
عدد المساهمات : 1030
معدل النشاط : 1689
التقييم : 80
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: تقلص هوة الخلافات بين أمريكا وإسرائيل في محادثات المساعدات الدفاعية    الثلاثاء 2 أغسطس 2016 - 21:50



ﻗﺎﻝ ﻣﺴﺆﻭﻟﻮﻥ ﺇﻥ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﻭﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻗﻠﺼﺘﺎ ﻫﻮﺓ ﺧﻼﻓﺎﺗﻬﻤﺎ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﻤﻔﺎﻭﺿﺎﺕ ﻗﺪ ﺗﻜﻮﻥ ﺣﺎﺳﻤﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻷﺳﺒﻮﻉ ﻹﺑﺮﺍﻡ ﺍﺗﻔﺎﻕ ﻋﻠﻰ ﺻﻔﻘﺔ ﻣﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﺑﻤﻠﻴﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺪﻭﻻﺭﺍﺕ .
ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻣﺼﺎﺩﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻮﻧﺠﺮﺱ ﺇﻧﻪ ﻣﻤﺎ ﻳﺜﻴﺮ ﺍﻵﻣﺎﻝ ﻓﻲ ﺇﻣﻜﺎﻧﻴﺔ ﺇﺯﺍﻟﺔ ﻋﻘﺒﺔ ﺭﺋﻴﺴﻴﺔ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻖ ﺇﺗﻤﺎﻡ ﺍﻟﻤﻔﺎﻭﺿﺎﺕ ﺃﻥ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺃﺷﺎﺭﺕ ﺇﻟﻰ ﺃﻧﻬﺎ ﻗﺪ ﺗﻘﺒﻞ ﻣﻄﻠﺐ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﺑﺈﻧﻔﺎﻕ ﺃﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ ﻓﻲ ﻧﻬﺎﻳﺔ ﺍﻷﻣﺮ ﻋﻠﻰ ﺃﺳﻠﺤﺔ ﺃﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﺍﻟﺼﻨﻊ ﺑﺪﻻ ﻣﻦ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﺤﺎﻟﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻨﻔﻖ ﻓﻴﻪ ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻨﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺃﺳﻠﺤﺔ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﺍﻟﺼﻨﻊ .
ﻭﺳﻴﻤﺜﻞ ﺫﻟﻚ ﺗﻨﺎﺯﻻ ﻛﺒﻴﺮﺍ ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺐ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻲ ﺑﻨﻴﺎﻣﻴﻦ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﺑﻌﺪ ﻣﻔﺎﻭﺿﺎﺕ ﺷﺎﺑﻬﺎ ﺍﻟﺘﻮﺗﺮ ﻋﻠﻰ ﻣﺪﻯ ﺷﻬﻮﺭ ﺑﺸﺄﻥ ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ ﺍﻟﺬﻱ ﺳﻴﻐﻄﻲ ﻓﺘﺮﺓ ﻋﺸﺮ ﺳﻨﻮﺍﺕ .
ﻏﻴﺮ ﺃﻥ ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﺎﻧﺒﻴﻦ ﻗﺎﻟﻮﺍ ﺇﻥ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﻛﺎﻧﺖ ﻋﻼﻗﺘﻪ ﺑﺎﻟﺮﺋﻴﺲ ﺑﺎﺭﺍﻙ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ
ﻣﺸﺤﻮﻧﺔ ﻗﺮﺭ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺒﺪﻭ ﺃﻥ ﻣﻦ ﺍﻷﻓﻀﻞ ﺇﺑﺮﺍﻡ ﺍﺗﻔﺎﻕ ﻣﻌﻪ ﺑﺪﻻ ﻣﻦ ﺍﻧﺘﻈﺎﺭ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺷﺮﻭﻁ ﺃﻓﻀﻞ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ .
ﻭﺳﻴﺘﺮﻙ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﻣﻨﺼﺒﻪ ﻓﻲ ﻳﻨﺎﻳﺮ ﻛﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ .
ﻭﺗﻮﺍﻛﺒﺖ ﺍﻟﺨﻼﻓﺎﺕ ﺣﻮﻝ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﻣﻊ ﺍﺣﺘﻜﺎﻙ ﻣﺴﺘﻤﺮ ﺣﻮﻝ ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ ﺍﻟﻨﻮﻭﻱ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻮﺻﻠﺖ ﺇﻟﻴﻪ ﺍﻟﻘﻮﻯ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﻣﻊ ﺇﻳﺮﺍﻥ ﺃﻟﺪ ﺃﻋﺪﺍﺀ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ .
ﻛﺬﻟﻚ ﺍﺧﺘﻠﻔﺖ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﻭﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺨﺺ ﺍﻟﻘﻀﻴﺔ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ . ﻭﻓﻲ ﺍﻷﺳﺒﻮﻉ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﺍﻧﺘﻘﺪﺕ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻻﻋﺘﺰﺍﻣﻬﺎ ﺍﻟﺘﻮﺳﻊ ﻓﻲ ﺑﻨﺎﺀ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻃﻨﺎﺕ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩﻳﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﺭﺍﺽ ﻣﺤﺘﻠﺔ .
ﻭﻳﻮﻡ ﺍﻻﺛﻨﻴﻦ ﺃﻭﻓﺪ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﻳﻌﻘﻮﺏ ﻧﺎﺟﻞ ﺍﻟﻘﺎﺋﻢ ﺑﺄﻋﻤﺎﻝ ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻲ ﺇﻟﻰ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﻟﻴﺮﺃﺱ ﻣﺤﺎﺩﺛﺎﺕ ﺳﺘﺴﺘﻤﺮ ﺛﻼﺛﺔ ﺃﻳﺎﻡ . ﻭﻗﺎﻝ ﻣﺼﺪﺭ ﺃﻃﻠﻌﻪ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﻋﻠﻰ ﻣﺠﺮﻳﺎﺕ ﺍﻷﻣﻮﺭ ﺇﻥ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﺃﺑﺪﻯ ﺃﻣﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﺘﻤﻜﻦ ﻧﺎﺟﻞ ﻣﻦ ﺇﺗﻤﺎﻡ ﺍﻟﻤﻔﺎﻭﺿﺎﺕ ﺑﺸﺄﻥ ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺗﻔﺎﻫﻢ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻭﺃﻥ ﻳﺆﺩﻱ ﺫﻟﻚ ﺇﻟﻰ ﺯﻳﺎﺩﺓ ﺍﻟﺘﻤﻮﻳﻞ .
ﻭﺃﻛﺪ ﻣﺴﺆﻭﻝ ﺃﻣﺮﻳﻜﻲ ﺭﻓﻴﻊ ﺗﻌﻬﺪ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﺑﺘﻮﻗﻴﻊ ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺗﻔﺎﻫﻢ " ﺗﺸﻤﻞ ﺃﻛﺒﺮ ﺗﻌﻬﺪ ﻣﻨﻔﺮﺩ ﺑﺘﻘﺪﻳﻢ ﻣﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﻷﻱ ﺩﻭﻟﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻭﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻲ ".
ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ ﺍﻟﺤﺎﻟﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻭﻗﻊ ﻋﺎﻡ 2007 ﻭﻳﻨﻘﻀﻲ ﺃﺟﻠﻪ ﻓﻲ 2018 ﺃﺗﺎﺡ ﻻﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺗﻤﻮﻳﻼ ﻋﺴﻜﺮﻳﺎ ﻳﺒﻠﻎ 30 ﻣﻠﻴﺎﺭ ﺩﻭﻻﺭ .
ﻭﻣﻦ ﺍﻟﻤﻌﺘﻘﺪ ﺃﻥ ﺍﻟﻤﻔﺎﻭﺿﻴﻦ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﻴﻦ ﺗﻤﺴﻜﻮﺍ ﺑﻌﺮﺽ ﺳﺎﺑﻖ ﺑﺘﻘﺪﻳﻢ ﻣﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﺗﺘﺮﺍﻭﺡ ﺑﻴﻦ
3.5 ﻭ 3.7 ﻣﻠﻴﺎﺭ ﺩﻭﻻﺭ ﺳﻨﻮﻳﺎ ﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺑﻤﻮﺟﺐ ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺍﻟﺘﻔﺎﻫﻢ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﺑﺰﻳﺎﺩﺓ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﺍﻟﺤﺎﻟﻴﺔ ﺭﻏﻢ ﺃﻥ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﻛﺎﻥ ﻳﻄﺎﻟﺐ ﺑﺄﺭﺑﻌﺔ ﻣﻠﻴﺎﺭﺍﺕ ﺩﻭﻻﺭ ﺳﻨﻮﻳﺎ

* ﺗﺴﻮﻳﺔ ﺍﻟﺨﻼﻑ *

ﻭﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺃﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﻼﻑ ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻴﺔ ﺇﺻﺮﺍﺭ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﻋﻠﻰ ﻭﻗﻒ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﺘﺮﺗﻴﺐ ﺧﺎﺹ ﺳﻤﺢ ﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺑﺈﻧﻔﺎﻕ 26.3 ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺌﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﺍﻟﺪﻓﺎﻋﻴﺔ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺻﻨﺎﻋﺎﺗﻬﺎ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺑﺪﻻ ﻣﻦ ﺇﻧﻔﺎﻗﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺷﺮﺍﺀ ﻣﻨﺘﺠﺎﺕ ﺃﻣﺮﻳﻜﻴﺔ .
ﻭﻳﺠﺎﺩﻝ ﺍﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻮﻥ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﻮﻥ ﺑﺄﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﺮﻁ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻨﻔﺮﺩ ﺑﻪ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺑﻴﻦ ﻛﻞ ﺍﻟﺪﻭﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺤﺼﻞ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﺃﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﺿﺮﻭﺭﻱ ﻟﻠﺤﻔﺎﻅ ﻋﻠﻰ " ﺍﻟﺘﻔﻮﻕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ ﺍﻟﻨﻮﻋﻲ " ﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻓﻲ ﻣﻮﺍﺟﻬﺔ ﺩﻭﻝ ﻣﻌﺎﺩﻳﺔ ﻟﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻣﺜﻞ ﺇﻳﺮﺍﻥ ﻭﺃﻥ ﺇﻟﻐﺎﺀ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﺮﻁ ﺳﻴﻌﻨﻲ ﻓﻘﺪﺍﻥ ﺁﻻﻑ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﻴﻦ ﻟﻮﻇﺎﺋﻔﻬﻢ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺎﺕ ﺍﻟﺪﻓﺎﻋﻴﺔ .
ﻏﻴﺮ ﺃﻥ ﻣﺼﺪﺭﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻮﻧﺠﺮﺱ ﺃﻃﻠﻌﺘﻪ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﻄﻮﺭﺍﺕ ﻗﺎﻝ ﺇﻥ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺃﺑﺪﺕ ﺍﺳﺘﻌﺪﺍﺩﻫﺎ ﻹﻟﻐﺎﺀ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﺮﻁ ﻋﻠﻰ ﻣﺮﺍﺣﻞ .
ﻭﻗﺎﻟﺖ ﺻﺤﻴﻔﺔ ﻳﺪﻳﻌﻮﺕ ﺃﺣﺮﻭﻧﻮﺕ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﺇﻥ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﻣﺴﺘﻌﺪ ﻟﻠﺴﻤﺎﺡ ﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺑﻤﻮﺍﺻﻠﺔ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺸﺮﻁ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻨﻮﺍﺕ ﺍﻟﺨﻤﺲ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﻣﺬﻛﺮﺓ ﺍﻟﺘﻔﺎﻫﻢ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻳﺘﻢ ﺇﻟﻐﺎﺅﻩ ﺗﺪﺭﻳﺠﻴﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻨﻮﺍﺕ ﺍﻟﺨﻤﺲ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ ﻣﻊ ﺍﺳﺘﺜﻨﺎﺀ ﺍﻟﻤﺸﺮﻭﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻛﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺒﻠﺪﻳﻦ .
ﻭﻣﻦ ﻧﻘﺎﻁ ﺍﻟﺨﻼﻑ ﺃﻳﻀﺎ ﺭﻏﺒﺔ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﻓﻲ ﺇﻧﻬﺎﺀ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﺒﻨﺪ ﻳﺘﻴﺢ ﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺇﻧﻔﺎﻕ ﺣﻮﺍﻟﻲ 400 ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺩﻭﻻﺭ ﺳﻨﻮﻳﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺍﺕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻮﻗﻮﺩ ﺍﻟﻤﺴﺘﺨﺪﻡ ﻓﻲ ﺃﻏﺮﺍﺽ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ .
ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ ﺑﺎﻟﻜﻮﻧﺠﺮﺱ ﺇﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺘﻮﻗﻊ ﺃﻥ ﻳﺤﺎﻭﻝ ﻧﺎﺟﻞ ﺍﻟﺘﻮﺻﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ ﺍﻟﻨﻬﺎﺋﻴﺔ ﻟﻜﻨﻪ ﻟﻦ ﻳﻮﻗﻊ ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ .
ﻭﻗﺎﻝ ﻣﺴﺆﻭﻟﻮﻥ ﺃﻣﺮﻳﻜﻴﻮﻥ ﺇﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺮﺟﺢ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺗﻘﺪﻡ ﻟﻜﻨﻬﻢ ﺭﻓﻀﻮﺍ ﺍﻟﺘﻨﺒﺆ ﺑﺎﻧﻔﺮﺍﺟﺔ ﺗﻨﻬﻲ ﻛﻞ ﺍﻟﺨﻼﻓﺎﺕ .
ﻭﺗﺮﻳﺪ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﺍﻟﺘﻮﺻﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﺗﻔﺎﻕ ﺟﺪﻳﺪ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﺮﻙ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﻨﺼﺒﻪ . ﻭﻳﺘﻬﻢ ﺟﻤﻬﻮﺭﻳﻮﻥ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﺑﻌﺪﻡ ﺍﻻﻫﺘﻤﺎﻡ ﺑﺄﻣﻦ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺑﺎﻟﺪﺭﺟﺔ ﺍﻟﻜﺎﻓﻴﺔ ﻭﻫﻮ ﺍﺗﻬﺎﻡ ﻳﻨﻔﻴﻪ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺍﻻﺑﻴﺾ ﺑﺸﺪﺓ .
ﻭﻓﻲ ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ ﺷﺒﺎﻁ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﺃﻏﻀﺐ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺃﺷﺎﺭ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺍﻧﺘﻈﺎﺭ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ ﻟﻠﺘﻮﺻﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﺗﻔﺎﻕ .
ﻏﻴﺮ ﺃﻥ ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﺎﻧﺒﻴﻦ ﻳﻌﺘﻘﺪﻭﻥ ﺃﻧﻪ ﻳﻔﻀﻞ ﺇﺑﺮﺍﻡ ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﺮﻙ ﺃﻭﺑﺎﻣﺎ ﻣﻨﺼﺒﻪ.
ﻭﻳﺮﻯ ﺍﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻮﻥ ﺃﻥ ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ ﻳﺴﻌﻰ ﻟﺘﻔﺎﺩﻱ ﺍﻟﻐﻤﻮﺽ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻜﺘﻨﻒ ﺳﻴﺎﺳﺎﺕ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ ﺳﻮﺍﺀ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻤﺮﺷﺤﺔ ﺍﻟﺪﻳﻤﻘﺮﺍﻃﻴﺔ ﻫﻴﻼﺭﻱ ﻛﻠﻴﻨﺘﻮﻥ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺮﺷﺢ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻱ ﺩﻭﻧﺎﻟﺪ ﺗﺮﺍﻣﺐ ﻛﻤﺎ ﺃﻧﻪ ﻳﺮﻳﺪ ﺃﻥ ﻳﺘﻴﺢ ﻟﻠﻤﺆﺳﺴﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺨﻄﻴﻂ ﻟﻠﻤﺴﺘﻘﺒﻞ .


Reuters
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تقلص هوة الخلافات بين أمريكا وإسرائيل في محادثات المساعدات الدفاعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: قسم الجيوش الإقليمية :: الجيش الصهيوني-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين