اعترفت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما، الجمعة، أنها قتلت بالخطأ ما يصل إلى 116 مدنيا في هجمات ببلدان لا تحارب فيها أميركا في الفترة من 2009 حتى نهاية 2015.