أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

بريطانيا تكشف أخيرا أكاذيب بلير لتبرير الحرب على العراق - صفحة 2

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 بريطانيا تكشف أخيرا أكاذيب بلير لتبرير الحرب على العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
اس 500

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : لا حول ولا قوة الا بالله
التسجيل : 25/07/2014
عدد المساهمات : 462
معدل النشاط : 581
التقييم : 51
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: بريطانيا تكشف أخيرا أكاذيب بلير لتبرير الحرب على العراق    الإثنين 4 يوليو 2016 - 1:06

@rebwar1 كتب:
البعض يتكلم و كانه عاش في العراق , الذين يسمون تحرير العراق العراق بانه احتلال فهم لايعرفون التركيبة السكانية للعراق الاكراد و الشيعة و حتى بعض السنة كانوا مؤيدين للامريكين 


و بعد التحرير بقي الامريكان للحفاظ على الدولة و بفضلهم تمكن العراق من تغلب علی عواعق كثيرة و لكن العراقي لم يكن يحب ان يرى ذالك فبدء بالتفجيرات و قتل المدنين و حتى وصل في 2006 الى حرب اهلية طاحنة بين السنة و الشيعة و الى الان يستمر هذا الشيء الهمجي اللغريب , بدون اطالة مشكلة العراق هي في سياسي فاسد و مواطن ارهابي.

و الامريكان لم نرى منهم الا الخير للعراق
تاييد اغلب العراقيين لرحيل صدام لا يعني تاييدنا للامريكيين 
كونك كردي تحب الامريكيين هذا شانك احترمك كذلك احترم راي الاغلبية 
اي خير يراه العراقيين كردستان الوحيدة التي تنعم بالخير نتيجة عمالتها لامريكا 
[size=34] و من قام بالحرب الطائفية و اشعل فتيلها الامريكيين رغم كل القتل و الذبح في العراق الان الا انه  لا يرقى الى حرب طائفية لان الامركيين و الحمد لله غير موجودين على الارض نعم لهم بعض العملاء لكن ليس لهم اليد الطولى [/size]




[size=34]حسنا انتم الاكراد اداة بيد كل من هب و دب استعملكم الايرانيين في زمن الشاه مقابل اتفاق التالوك باعكم و كذلك استعملكم الخميني و السوفيت و قبله بعض الزعماء العرب و قبلهم الموساد [/size]
[size=34]و الان الامريكيين لكن كم سيدوم هذا الخير الذي تتكلم عنه [/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اس 500

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : لا حول ولا قوة الا بالله
التسجيل : 25/07/2014
عدد المساهمات : 462
معدل النشاط : 581
التقييم : 51
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: بريطانيا تكشف أخيرا أكاذيب بلير لتبرير الحرب على العراق    الإثنين 4 يوليو 2016 - 1:08

@اندروبوف كتب:








الخونة فقط هم من يسمون احتلال العراق تحرير....قال شو قال تحرير العراق...تحريرها من اهلها وتسليمها للامريكان وبعض المهرجين..

الجيش العراقي الذي رعب العالم كله يتم احتلال اراضيه من ميليشيا تافهة كداعش!!

بربك هل تصدق كلمة مما تقول؟ تحرير؟ والعراقيين مبسوطين والمشكلة في الساسة والمواطنين الارهابيين؟

الامريكان لم نرى منهم الا الخير...هذه الجملة لو كان هناك دولة عراقية قوية لتم محاكمتك بتهمة الخيانة وتم اعدامك وسط فرحة الجميع..

لولا سقوط العراق لما رأينا لا داعش ولا ايران كقوة اقليمية ولا تبجحت دول تافهة كالتي تتبجح اليوم...يكفي ان الاحتلال اخرج لنا امثالك من المطبلين لإحتلال بلادهم بغزو اجنبي !

بئس القوم الخونة...
الاخ كردي لا تنفعل كثيرا 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the red general

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء



الـبلد :
المهنة : دكتور
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 09/11/2014
عدد المساهمات : 2717
معدل النشاط : 3416
التقييم : 400
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: بريطانيا تكشف أخيرا أكاذيب بلير لتبرير الحرب على العراق    الإثنين 4 يوليو 2016 - 1:12

مغلق حتي اشعار اخر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

بريطانيا تكشف أخيرا أكاذيب بلير لتبرير الحرب على العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين