أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

"ولي ولي العهد السعودي" يعقد اجتماعات مع شركات متخصصة في الصناعات العسكرية في واشنطن

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 "ولي ولي العهد السعودي" يعقد اجتماعات مع شركات متخصصة في الصناعات العسكرية في واشنطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mi-17

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 20370
معدل النشاط : 24828
التقييم : 960
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: "ولي ولي العهد السعودي" يعقد اجتماعات مع شركات متخصصة في الصناعات العسكرية في واشنطن   السبت 18 يونيو 2016 - 13:44

عقد الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد وزير الدفاع، اجتماعات مع عدد من الشركات المتخصصة في الصناعات العسكرية، أمس الجمعة، وذلك في مقر إقامته في واشنطن.

وحسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية، فقد اجتمع ولي ولي العهد مع رؤساء وأعضاء شركات بوينج، ريثيون الدولية، لوكهيد مارتن الدولية، كلاً منهم على حدة.

وتطرقت الاجتماعات إلى رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ، التي تستهدف توطين الصناعات العسكرية وما تشمله من أنشطة صناعية وتقنية وخدمات تدريبية وخدمات مساندة.

وقد أبدت الشركات ترحيبها ببرامج المملكة الطموحة واستعدادها للمشاركة بدور فعال في هذه البرامج.






مصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

"ولي ولي العهد السعودي" يعقد اجتماعات مع شركات متخصصة في الصناعات العسكرية في واشنطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين