أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

مجموعة فرنسية تستثمر في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد بالبيضاء

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 مجموعة فرنسية تستثمر في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد بالبيضاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
livesat

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 22/09/2012
عدد المساهمات : 232
معدل النشاط : 336
التقييم : 8
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: مجموعة فرنسية تستثمر في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد بالبيضاء   الثلاثاء 3 مايو 2016 - 12:54


هسبريس - أيوب الريمي
الثلاثاء 03 ماي 2016 - 09:00

قررت مجموعة "طاليس"، المتخصصة في الصناعة العسكرية وتصنيع الطائرات، أن تجعل من مصنعها في المغرب المقرر إطلاقه سنة 2018 المصنع الوحيد التابع للمجموعة الذي يشتغل بتقنية الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد، وهي تقنية جد معقدة، وتتطلب معدات جد دقيقة ويدا عاملة جد مؤهلة.


وبحسب ما علمت هسبريس، فإن المجموعة الفرنسية أصدرت مذكرة إلى جميع فروعها الصناعية في العالم تطالبهم فيها باللجوء إلى المصنع المغربي، في حال الحاجة إلى أجزاء الطائرة المصنعة بتقنية "3D"، ما سيجعل فرع الشركة الفرنسية يحتكر هذا النوع من الصناعة، مقارنة ببقية فروع مجموعة "طاليس" المتخصصة أيضا في تصنيع الأقمار الصناعية، الأمر الذي يشكل عودة قوية للمجموعة إلى المملكة بعد أن غادرتها منذ أزيد من عشرين سنة، ومع ذلك، فقد حافظت على قصب السبق في الحصول على أضخم الصفقات العمومية في ما يتعلق بالقطار فائق السرعة، وصفقات عسكرية.


وأعلن عملاق الصناعة الفرنسية إطلاق مشروع إحداث مركز متخصص في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد بمدينة الدار البيضاء خلال العام المقبل، على مساحة تبلغ 1000 متر مربع، على أن يباشر أنشطته بداية سنة 2018.


وأكدت المجموعة الصناعية أن "المصنع سيضم أحدث التكنولوجيات في مجال صناعة التعدين"، إذ إن المجموعة تروم تجريب طريقة جديدة في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد، والتي تستعمل في المكونات الميكانيكية للمركبات الفضائية، كالأقمار الصناعية التي تنتجها "طاليس".


وتتوفر الشركة، حاليا، على أقمار صناعية للتواصل تتوفر على مركبات تعتبر الأولى والأكبر من نوعها في القارة الأوروبية، ولهذا تعمل على الاستمرار في تفوقها في مجال صناعة الأقمار الصناعية عبر تجريب تكنولوجيات ووسائل جديدة في هذا المجال، وسيكون مركز الشركة في الدار البيضاء جزءً من خطتها لتحقيق هذا الهدف.


المجموعة الصناعية، وفي بلاغ لها، أكدت أنها توصلت إلى طرق جديدة في مجال صناعة مكونات الأقمار الصناعية، حتى تكون أكثر فعالية وتوفر السرعة في الإنتاج.


وإلى حد الآن، لم يتم الإعلان عن قيمة الاستثمار الذي ستقوم به الشركة الفرنسية في المغرب، إلا أنها أكدت أنها تعول بقوة على هذا المشروع، من أجل تطوير أدائها في مجال صناعة الطائرات والأقمار الصناعية.

http://www.hespress.com/economie/304634.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
livesat

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 22/09/2012
عدد المساهمات : 232
معدل النشاط : 336
التقييم : 8
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: المغرب يقوي رأسماله البشري في صناعة الطائرات و معداتها‎   الثلاثاء 3 مايو 2016 - 13:01

[rtl]
[/rtl]

[rtl]هبة بريس - القسم الاقتصادي[/rtl]
 
[rtl]وقع مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل بالمغرب مؤخرا اتفاقية شراكة مع مجموعة فرنسية متخصصة في صباغة الطائرات ودلك بهدف تقوية الكفاءات و المهارات المغربية من خلال خلق شعب و تكوينات جديدة تساهم في تطوير مهنية الشباب المغاربة في هدا المجال.[/rtl]
 
[rtl]و حسب بلاغ توصلت هبة بريس بنسخة منه ، فسيتم إحداث قطب تكويني رفيع المستوى في خدمة تطوير صناعة الطيران في المغرب من خلال المعهد المتخصص في مهن معدات الطائرات ولوجستيك المطارات – النواصر.[/rtl]
 
[rtl]ولتحسين أداءه وتعزيز مكانة المغرب كأول مركز إفريقي في مهن الطيران عبر توفير الموارد البشرية المؤهلة ، وقع مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل اتفاقية شراكة مع المجموعة الفرنسية Finaero / STTS فيناأيرو س.ت.ت.س المتخصصة في صباغة الطائرات، لإحداث شعبة "طلاء الطائرات" بالمعهد المتخصص في مهن معدات الطائرات ولوجستيك المطارات النواصر.[/rtl]
 
[rtl]وقد تم التوقيع على هذه الاتفاقية من طرف كريستوف كادور، الرئيس المدير العام لمجموعة فيناأيرو س.ت.ت.س، والعربي بنشيخ المدير العام لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، وذلك على هامش المعرض الدولي للطيران بمراكش.[/rtl]
 
[rtl]وقد ترأس حفل التوقيع هذا مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، والعديد من مهنيين صناعة الطيران.[/rtl]
 
[rtl]و خلال حفل التوقيع، أكد العربي بنشيخ، المدير العام لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل على "الأهمية التي يوليها المكتب لجودة التكوين، خصوصا في المهن المرتبطة بهذا القطاع التكنلوجي المتطور، والذي يعد المعهد المتخصص في مهن معدات الطائرات ولوجستيك المطارات النواصر التابع للمكتب معهدا رائدا فيه، حيث يتوفر على الموارد البشرية والمعدات المتطورة لتقديم تكوين عالي المستوى، مشيرا إلى أن "الاتفاق الجديد سيشكل فرصة جديدة لتعزيز التزام المكتب بالتحسين المتواصل للمهارات الموجهة لقطاع الطيران وذلك في إطار نهج الشراكة مع المهنيين".[/rtl]
 
[rtl]من جهته، رحب كريستوف كادور، الرئيس المدير العام لمجموعة فيناأيرو س.ت.ت.س، بهذه الشراكة التي ستمكن من تلبية احتياجات الفرع الجديد " س.ت.ت.س المغرب" من المهارات، وهي شركة تابعة لFinaero / STTS تم إنشاءها بشراكة مع الخطوط الملكية المغربية. كما ستساهم في دعم مشروع إحداث فرع جديد ل Finaero مخصص كذلك في طلاء الطائرات بدبي ".[/rtl]
[rtl]http://hibapress.com/details-71310.html
[/rtl]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
maxi0759

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : مطلع
المزاج : الحمدلله على كل حال
التسجيل : 08/06/2016
عدد المساهمات : 36
معدل النشاط : 44
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مجموعة فرنسية تستثمر في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد بالبيضاء   الأربعاء 15 يونيو 2016 - 15:16

هل ستتم صناعة الأقمار الصناعية بالمغرب ؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مجموعة فرنسية تستثمر في الطباعة المعدنية ثلاثية الأبعاد بالبيضاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين