أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

بالفيديو.. إسبانيا تضبط 20 ألف بدلة عسكرية قبل شحنها لداعش والنصرة

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 بالفيديو.. إسبانيا تضبط 20 ألف بدلة عسكرية قبل شحنها لداعش والنصرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عراقي وافتخر2

مراسل حربي
فريق التحرير

مراسل حربي  فريق التحرير



الـبلد :
المزاج : العراق يتعرض لهجمة شرسة من اعدائه
التسجيل : 29/03/2013
عدد المساهمات : 3453
معدل النشاط : 4780
التقييم : 251
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :






مُساهمةموضوع: بالفيديو.. إسبانيا تضبط 20 ألف بدلة عسكرية قبل شحنها لداعش والنصرة   الجمعة 4 مارس 2016 - 3:51

أعلنت وزارة الداخلية الإسبانية ضبط 20 ألف بدلة عسكرية قبل إرسالها إلى مسلحي تنظيم "داعش" و"جبهة النصرة."
وقالت الوزارة، الخميس 3 مارس/آذار، إن الشرطة نفذت عملية لمكافحة الإرهاب في مدن ساحلية، منها فالنسيا والجزيرة الخضراء في قادس، حيث تم العثور على ثلاث حاويات شحن بداخلها بدلات عسكرية وغيرها من المستلزمات.
وجاء في بيان الوزارة أن الشرطة ألقت القبض على سبعة أشخاص للاشتباه في توفيرهم الدعم اللوجستي والمالي لتنظيم "داعش" و"جبهة النصرة"- فرع تنظيم القاعدة في سوريا.
وأضاف البيان أن البدلات مرفقة بتصاريح تفيد بأنها "ملابس مستعملة"، في محاولة لتجنب إثارة الشكوك أثناء مرورها عبر الجمارك.






المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

بالفيديو.. إسبانيا تضبط 20 ألف بدلة عسكرية قبل شحنها لداعش والنصرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين