أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

بعد «تمدّدهم» في معظم أرجاء ليبيا:أوباما يمنح «الضوء الأخضر» لضرب الـ «دواعش»

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 بعد «تمدّدهم» في معظم أرجاء ليبيا:أوباما يمنح «الضوء الأخضر» لضرب الـ «دواعش»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيف الدين الشارني

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المزاج : تونس حليف الناتو الاستراتيجي
التسجيل : 27/03/2015
عدد المساهمات : 1194
معدل النشاط : 1939
التقييم : 20
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: بعد «تمدّدهم» في معظم أرجاء ليبيا:أوباما يمنح «الضوء الأخضر» لضرب الـ «دواعش»   الأحد 31 يناير 2016 - 7:12

قال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أصدر توجيهات لمستشاريه في مجال الأمن القومي اول امس للتصدي لمحاولات تنظيم «داعش»  للتوسع في ليبيا ودول أخرى.
واشنطن(وكالات)
وأضاف البيت الأبيض في بيان: «أصدر الرئيس توجيهات لفريق الأمن القومي لمواصلة الجهود لتعزيز الحكومة ودعم الجهود الراهنة لمكافحة الإرهاب في ليبيا والدول الأخرى التي يسعى داعش لتأسيس وجود له فيها».
واستغل تنظيم «داعش» المتشدد حالة الفوضى في ليبيا لترسيخ وجوده في مدينة سرت ونفذ مقاتلوه عدة هجمات على منشآت نفطية هذا الشهر.
وكان وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر قال اول امس في مؤتمر صحفي إن تنظيم «داعش» يقيم مواقع تدريب في ليبيا ويستقبل مقاتلين أجانب في أسلوب يماثل ما فعله في العراق وسوريا الأعوام الماضية.
وتابع: «ولا نريد أن نكون على طريق يقودنا لوضع مثل سوريا والعراق، وهذا ما يجعلنا نراقب الأمر عن كثب. هذا ما يجعلنا نطور خيارات لما قد نفعله في المستقبل.»
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) بيتر كوك الأربعاء الماضي إن الولايات المتحدة أرسلت بالفعل عددا صغيرا من العسكريين إلى ليبيا لمحاولة «إجراء محادثات مع قوات محلية للحصول على صورة أوضح لما يحدث هناك على وجه التحديد».
وقال كوك وفقا لما جاء على الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع: «نبحث خيارات عسكرية».
وتأتي اوامر اوباما بعد ان قالت وزيرة الدفاع الإيطالية روبرتا بينوتي اول امس إن الدول الغربية وعلى رأسها إيطاليا مستعدة لقتال تنظيم «داعش» في ليبيا، حتى إذا أخفق الليبيون في تشكيل حكومة موحدة قريبا.
ورفض البرلمان الليبي المعترف به دوليا اقتراح الأمم المتحدة لتشكيل حكومة موحدة في ليبيا في وقت سابق هذا الأسبوع، وفي نفس الوقت صعد تنظيم «داعش» هجماته في أنحاء البلاد.
وقالت بينوتي في مقابلة صحفية، «لا يمكننا تصور أن يبقى الوضع في ليبيا على ما هو عليه مع مضي الوقت».
وكانت بينوتي قالت في اجتماع لوزراء دفاع الدول الغربية المشاركة في التحالف المناوئ لـ«داعش» في باريس الأسبوع الماضي إن هناك اتفاقا كاملا على أن أي حكومة موحدة تتشكل في ليبيا، ستطلب المساعدة في قتال المتشددين لتفادي إذكاء «الدعاية الجهادية» بحدوث غزو غربي جديد.
واضافت الوزيرة الإيطالية إن التنظيم يزداد قوة في هذا الفراغ السياسي، الأمر الذي دفع إيطاليا وحلفاؤها للاستعداد «لوضع طارئ». مؤكدة أن الولايات المتحدة عبرت في الآونة الأخيرة عن «قلق أكبر» إزاء التنظيم في ليبيا.
وتتوارد أنباء مختلفة عن زيارات لمسؤولين عسكريين ليبيين كبار إلى القاهرة. وبصرف النظر عن حقيقة تلك الأنباء ومصادرها، فالملف الليبي أصبح على قائمة أولويات «الملفات الأكثر سخونة».
واستغل داعش الفوضى في ليبيا، لإقامة قاعدة له في مدينة سرت، وشن مقاتلوه عدة هجمات كبيرة على منشآت نفطية هذا الشهر.


http://www.alchourouk.com/157585/675/1/-%D8%A8%D8%B9%D8%AF_%C2%AB%D8%AA%D9%85%D8%AF%D9%91%D8%AF%D9%87%D9%85%C2%BB_%D9%81%D9%8A_%D9%85%D8%B9%D8%B8%D9%85_%D8%A3%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D8%A1_%D9%84%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%A7:%D8%A3%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%85%D8%A7_%D9%8A%D9%85%D9%86%D8%AD_%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%B6%D9%88%D8%A1_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%B6%D8%B1%C2%BB_%D9%84%D8%B6%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D9%80_%C2%AB%D8%AF%D9%88%D8%A7%D8%B9%D8%B4%C2%BB-.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

بعد «تمدّدهم» في معظم أرجاء ليبيا:أوباما يمنح «الضوء الأخضر» لضرب الـ «دواعش»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين