أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

  16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 23849
معدل النشاط : 29417
التقييم : 1082
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الأربعاء 20 يناير 2016 - 18:40

في 27 تشرين الأول/أكتوبر 2015، أعلنت القوات الجوية الأميركية عن منح عقد تصنيع القاذفة بعيدة المدى LRS-B لشركة نورثروب غرومان Northrop Grumman التي أنتجت القاذفة B-2 في تسعينيات القرن العشرين.
وقد جرى تصميم القاذفة الجديدة لتحل محل القاذفة B-52 التي تجاوز وجودها في الخدمة الخمسين عاماً وأن تحل تدريجياً أيضاً محل القاذفة B-2. ويُراد لهذه القاذفة أن تكون خفية الحركة Stealth، وقادرة على ضرب أي هدف، في أي وقت، في جميع أنحاء العالم، انطلاقاً من الولايات المتحدة الأميركية.





يفترض أن توضع هذه القاذفة في الخدمة اعتباراً من منتصف العقد 2020 - 2030، ويتوقع أن يكون سعر الواحدة منها نحو 564 مليون دولار. وهذه التكلفة منخفضة كثيراً عن سعر القاذفة السابقة لها B-2.
لم يقدم سلاح الجو تفاصيل حول القاذفة الجديدة، من حيث الحجم والوزن والحمولة. كما امتنع عن الإفصاح عن الشركات التي ستبني المكونات الرئيسية للطائرات بالتعاون مع المتعهد الرئيسي نورثروب غرومان. وستجري عمليات تصميم القاذفة الجديدة بشكل تكون فيه قابلة للتكييف، خصوصاً عبر استخدام تقنيات لا تقتصر على منتج واحد، الأمر الذي سيسمح بالإبقاء على المنافسة بين مختلف المزودين طوال فترة التصنيع. وسيجعل ذلك من الأسهل إدخال تعديلات إضافية مع تطوّر التكنولوجيا خلال سنوات الإنتاج.



بالنسبة للولايات المتحدة، يُعد تصنيع هذه القاذفة استثماراً استراتيجياً للسنوات الخمسين المقبلة. وهو يشير إلى أن أميركا ستواصل الإبقاء على مبدأ استعراض قوتها في جميع أنحاء العالم لفترة طويلة قادمة. ويرى البنتاغون أن القاذفة الجديدة تمثل أمراً بالغ الأهمية في الدفاع الوطني، وذات أولوية قصوى للقوات الجوية، في ظل بيئة أمنية معقدة وخاصة مع تطوّر أنظمة الدفاع الجوي. وكذلك فإنه ركز منذ سنوات على التخطيط القائم على القدرات أي تحديد القدرات التي يمكن أن يستخدمها أعداء الولايات المتحدة، وتعريف القدرات المتاحة للأميركيين أنفسهم، ومن ثم تقييم التفاعلات المحتملة بينها، ونتائج ذلك على الصعيد الميداني.
أعلن وزير الدفاع الأميركي، آشتون كارتر، خلال مؤتمر صحفي في البنتاغون، يوم الإفصاح عن صفقة القاذفة الجديدة، بأنه يفترض بهذه القاذفة أن تسمح بتعزيز قدراتنا على إصابة أي هدف في العالم. وكان الرئيس الأميركي، باراك أوباما، قد كشف في وقت سابق عن الملامح الرئيسية لاستراتيجية عسكرية جديدة، ترتكز على ثلاثة محاور، بينها المحافظة على التفوق النوعي الأميركي في مقابل القوى الدولية الأخرى.
وقبل ذلك، كانت الإستراتيجية الدفاعية للولايات المتحدة، التي أعلنت في نهاية تموز/يوليو من العام 2008، قد أكدت بأن روسيا والصين تمثلان تهديدًا استراتيجياً محتملاً للولايات المتحدة، وعليها أن تكون مستعدة لمواجهة قدراتهما العسكرية المتزايدة بالإضافة إلى التهديدات الإرهابية التي تسود حاليا في مناطق كثيرة من العالم وخاصة في الشرق الأوسط.
في النهاية يمكن القول أن هذا الإعلان جاء في ظل بيئة أمنية بالغة التعقيد ومناخ غير مستقر في السياسة الدولية.

مواصفات القاذفة الجديدة

بالرغم من السرية التي تحيط بمواصفات القاذفة الجديدة فقد أوردت مجلة فوربس النقاط البارزة التالية والتي رشحت عن بعض المصادر:

1 - مدى القاذفة 5000 ميل بحري دون الحاجة إلى تعبئة الوقود جوا. أي أنه سيكون بإمكانها ضرب أهداف عميقا في روسيا والصين التي بالإمكان تغطيتها بشعاع 2000 حتى 2500 ميل بحري الميل البحري أطول بنسبة ١٥% من الميل العادي. ولكن الطيران من نقطة إلى نقطة أخرى لا يكفي إذ على الطائرة أن تعود إلى قاعدتها أو قاعدة بديلة. كذلك يجب أن يكون بمقدورها أن تناور وتتجنب المناطق الخطرة وأن يكون بإمكانها التفتيش على الأهداف المتحركة في مناطق العدو وإذا احتاجت للتموين جوا فذلك يتم في مناطق خارج أجواء العدو. لكل هذه الأسباب يجب أن يكون مداها 5000 ميل بحري.
2 - التقليل من حمولة القنابل. إن سعر القاذفة يرتفع نسبة للحمولة التي توضع على متنها لذلك في حال تقرر إعتماد أسعار منخفضة يجب أن تحمل القاذفة الجديدة حمولة أقل من 40000 باوند التي تحملها القاذفة B-2. ولكن حتى بحمولة نصف الوزن التي تحملها ب - 2 تستطيع القاذفة الجديدة ضرب عشرات الأهداف بطلعة جوية واحدة نظرا للوزن الخفيف للقنابل الذكية.
3 - سيتجاوز سعرها مبلغ 550 مليون دولار. وربما يصل إلى 900 مليون دولار بسبب التضخم وعدم ضم نفقات الدراسات والتجارب إلى سعر الطائرة في المناقصة التي طرحت.
4 - سوف تتم الإستعانة بتقنيات موجودة. إن القاذفة B-2 والتي كانت مصممة لضرب أهداف مثل منصات الصواريخ البالستية الروسية كانت في حينه مزودة بأحدث التقنيات التي أدت إلى ارتفاع ثمنها. كما وأنها كانت تتطلب الكثير من الصيانة. فهيكلها يحتاج إلى 18 ساعة من العناية بعد كل ساعة طيران. لذلك سوف يتجنب سلاح الجو هذه العوائق إنما ليس بالإنطلاق من الصفر إنما بالإستعانة بالتقنات الموجودة.
5 - لن تكون أسرع من الصوت Supersonic. بالرغم أن بعض المناورات تتطلب من الطائرة أن تكون أسرع من الصوت لكن هذه الميزة ستولد حرارة أكبر وبصمة صوتية تجعلها معرضة للكشف بالإضافة إلى إستهلاك وقود أكثر.
6 - الشكل لن يكون مماثلا للقاذفة B-2. مع العلم أن بعض الخصائص ستظل محترمة كعدم وجود أجنحة تعرضها للكشف وكذلك قمرة القيادة ومآخذ المحركات والذخيرة في باطنها وليست في الخارج فإن التقدم الذي حصل منذ العام 1970 سنة صنع B-2 سيجعل شكلها مختلفا.
7 - سيتعدى عدد القاذفات المطلوبة الرقم 100. كون القاذفات الموجودة حاليا ستكون في حينه قد أخرجت من الخدمة .






لماذا أميركا بحاجة إلى قاذفات بعيدة المدى

إن واحدة من مميزات القوة العسكرية الأميركية هي أسطول القاذفات بعيدة المدى التي بإمكانها ضرب أي هدف في العالم خلال ساعات معدودة، ولا يمتلك هذه القدرة أي جيش في العالم. وأن الحاجة إلى هذه الإمكانيات لا يتعلق فقط بدور أميركا كونها حامية للسلام العالمي ولكنه أيضا بسبب جغرافي كونه يفصل أميركا عن بقية العالم محيطات واسعة. فالأسطول البحري سيستغرق أسابيع كي يجتاز هذه المسافات البعيدة إنما القاذفات بإمكانها الوصول خلال ساعات وخلافا للصواريخ البالستية بالإمكان إعادة إستدعائها أو إعطائها أوامر وأهدافا جديدة أثناء الطريق.
بعد 80 عاما من صنعها قاذفات إي منذ الحرب العالمية الأولى توقفت أميركا عن تطوير قاذفات جديدة بعيدة المدى منذ انهيار الإتحاد السوفياتي وانتهاء الحرب الباردة. استمر سلاح الجو الأميركي يحدث القاذفات القديمة مع إدخال الأسلحة الذكية وتحسين أجهزة تبادل المعطيات مع العلم أن البعض من القاذفات القديمة قد أحيل إلى التقاعد. يجوز أن يكون السبب يعود إلى أن العدو الجديد المتمثل بالإرهاب لا يمتلك قوة جوية أو قوة مضادة للأهداف الجوية لذلك فإن تحديث طائرات جديدة لم يكن من الأولويات.
حاليا تغيرت التهديدات وليس من الواضح إذا كانت القاذفات الموجودة باستطاعتها مجابهة كافة التهديدات المستقبلية. فالصين تطور وتستثمر كثيرا في القدرات بهدف إخراج أميركا من منطقتها. فالقاذفات الجديدة بإمكانها أن تلعب دورا مهما بمنع بكين من السيطرة على غرب الباسفيك. ويمكننا في هذا الصدد تعداد بعض الأسباب التي تدعو أميركا إلى تجديد أسطولها من القاذفات وهي:

1 - لم يعد يوجد قاذفات كافية. للجيوش عدة وسائل لضرب أهداف عسكرية ولكن القليل منها باستطاعته الوصول بسرعة وقطع مسافات بعيدة بغية تنفيذ المهمة.. فالطائرات المقاتلة تفتقد إلى الحمولة الكبيرة وإلى المدى لتنفيذ مهمات بغياب قواعد جوية قريبة. فحاملات الطائرات أصبحت معرضة للهجوم والصواريخ البالستية حاملة الرؤوس النووية من المحظر ومن المستحيل إستعمالها في حرب تقليدية لذلك فإن الكثير من السيناريوهات تعتمد فقط على هذه القاذفات لتنفيذ هذا العمل بتوقيت معين. فكل الحروب الحديثة بدأت بضربات جوية إن كان في البلقان أو في أفغانستان أوالعراق أوليبيا.
كافة قاذفات فترة الحرب الباردة أصبحت قديمة. حاليا يقتصر العدد على 160 قاذفة باقية لتغطية العالم بكامله وهي B-52 Stratofortresses 76 من شركة بوينغ و 63 B-1 Lancers من بوينغ أيضا و B-2 Spirits 20 من نورثروب غرومان. والكثير من الوقت فإنها ليست جاهزة بسبب عمليات التحديث بتركيب أجهزة جديدة أو بسبب التدريب أو الصيانة. لذلك فإن العدد الأقصى الذي باستطاعته تنفيذ مهمات فورية هو حوالي المئة.

2 - كافة القاذفات أصبحت قديمة العهد. تقريبا نصف عدد القاذفات هي B-52 التي صنعت العام 1962. سلاح الجو إشترى 750 ما بين العام 1950 و1960 ولكن حاليا فقط الطراز H ما زال موجودا وعمره نصف قرن. القاذفة B1-B Lancers صنعت في عهد الرئيس ريغن و سلمت العام 1988 واليوم عمرها 30 سنة. B-2A Spirits Bat-Winged دخلت الخدمة العام 1993 وعمرها الآن 20 سنة. بشكل عام يعتبر العمر الوسطي لهذه القاذفات 33 سنة وبالرغم من ذلك يخطط سلاح الجو الأميركي لإستعمال ب-52 و ب-1 لغاية العام 2040 والقاذفة ب-2 لغاية العام 2060. ولكن هل تصح هذه المواعيد وهذه الطائرات تتآكل وتضعف بالرغم من إمكانية تزويدها بالمعدات الحديثة.

3 - القاذفات القديمة أصبحت معرضة. إن معظم هذه القاذفات أصبحت قديمة وغير صالحة بسبب إمكانية كشفها من قبل العدو. بلدان كثيرة مثل إيران وسوريا نشرت منظومات دفاع جوي مع نظم رادار حساسة بإمكانها كشفها بالرغم من أجهزة التشويش لذلك يصبح من الصعب إختراق الأجواء العدوة كونها لا تملك إمكانية الإختفاء التي تملكها فقط قاذفات ب-2. إن إمكانية الوصول إلى الأهداف هي حيوية للردع والقدرة القتالية كما وأن عدم القدرة على تهديد المناطق الحساسة للعدو سوف يشجعه على العدوان. يمكن القيام بهجمات بواسطة الصواريخ العابرة التي تحملها القاذفة ب- 52 ولكن ذلك لن ينجح على الأهداف المتحركة كمنصات الصواريخ لأنه من الضروري كشفها في الأول للقيام بضربها بالإضافة إلى أن ذلك مكلف جدا كون سلاح الجو لا يملك العدد الكافي من الصواريخ لإتمام المهمة. إن عدم إمتلاك قاذفات قادرة على خرق الدفاعات الجوية العدو هو مشكلة جدية.

4 - لم يتم التخطيط لإنتاج قاذفات جديدة. أثناء الحرب الباردة كان لدى أميركا دائما مشاريع لتطوير قاذفات جديدة إنما ذلك توقف بعد انتهاء هذه الحرب. ولكن الآن أعيد العمل بمشروع جديد هو Long Range Strike Bomber الذي لن يشهد إنتهاء العمل به وإعلان هذه القاذفات عملانية Initial Operating Capability سوى في العام 2025 وخلال هذه الفترة سوف يتم الإعتماد على الجيل القديم من القاذفات الموجودة حاليا.

عملية الإختيار

فازت شركة نورثروب غرومان بعقد مع البنتاغون لصنع الأسطول الجديد من القاذفات الشبح بعيدة المدى وهي من الجيل الجديد المصمم لضرب مناطق حيوية عميقا في ارض العدو ودون أن تكتشف. لقد فازت الشركة على منافستيها بوينغ ولوكهيد مارتن وحازت على صفقة ستعتبر الأكبر خلال العقد القادم. وفي إعلان النبا صرح وزير الدفاع أشتون كارتر أن هذه الصفقة تمثل قفزة تكنولوجية ستسمح بأن تبقى أميركا مسيطرة. فهذه القاذفة التي تستطيع حمل قنابل ذرية هي إستثمار استرتيجي للخمسين سنة القادمة.
هذا المشروع هو لبناء 100 قاذفة ستدخل الخدمة في العام 2020 لتحل مكان الجيل القديم من القاذفات التي تعمل حاليا وقد فازت شركة نورثروب غرومان بالرغم من أنها حاليا ليست المورد الرئيسي لبرامج تسلح الجيش الأميركي مثل لوكهيد مارتن التي تعمل حاليا على أسطول طائرات F - 35 والتي استحوذت أخيرا على شركة سيكورسكي صانعة الطوافة بلاكهوك وفازت أيضا بعقد لصنع العديد من طائرات الرئاسة. وليست أيضا مثل شركة بوينغ صانعة F-18 Super Hornet ولكن خبرتها في صنع قاذفات مماثلة B-2 ربما أعطاها الأفضلية. وربما أيضا أن وزارة الدفاع الأميركية قد أبدت قلقا مؤخرا من إستحواذ لوكهيد مارتن على شركة سيكورسكي.






عندما اختار البنتاغون نورثروب لتنفيذ برنامج القاذفات الجديد كان عليه أن يواجه معضلة الأختيار بين لوكهيد مارتن التي تعمل مع بوينغ على تصميم نموذج من هذه القاذفة أو أن تبقى نورثروب بمفردها لصنع هذا الأسطول لسلاح الجو. في النهاية يمكن القول إن شركتين سوف تجتازان هذا الإستحقاق وقادرتان على البقاء والإستمرار بالرغم من الخسارة. ليس على شركة لوكهيد أن تقلق بفضل تنفيذها مشروع الطائرة المقاتلة ف- 35 . ولكن بالنسبة للشركتين الأخريين فإن الخسارة تعني الخروج من هذه الصناعة إذ أن هذا الجيل من الطائرات سوف يدخل إلى الخدمة في العام 2030 وستمر عشرات السنوات قبل القيام بمشاريع مماثلة.

إنتقال النزاع إلى الكونغرس والنتيجة ستعلن بتاريخ 16 شباط/فبراير 2016

صرحت شركتا لوكهيد مارتن وبوينغ أن أملهما خاب من هذه النتيجة وأنهما سوف تعترضان على هذه النتيجة كونهما تملكان الخبرة الفريدة, الإمكانيات والموارد لتنفيذ هكذا مشروع. وبالفعل فقد تقدمتا باحتجاج رسمي على عقد هذه الصفقة أمام مكتب US Government Accountability Office أن عملية الإنتقاء تشوبها الكثير من العيوب وتعتقدان أيضا أن سلاح الطيران لم يأخذ باقتراحاتهما المتعلقة بخفض الأسعار وأنه لم يقدر بدقة المخاطرات النسبية أو التفاضلية لإمكانية المتخاصمين على التنفيذ.
وفقا للقانون الفدرالي فإن US Government Accountability Office هو ذراع للكونغرس يحكم في النزاعات والإحتجاجات في العقود الفدرالية وله 100 يوم لإعطاء النتيجة التي ستعلن في 16 فبراير/شباط من العام 2016. وهذا المكتب الذي أنشىء العام 1921هو وكالة حكومية تقدم تقارير محاسبة وتقديرات وخدمات تحقيق للكونغرس الأميركي في الأمور المتعلقة بالنفقات والصفقات وتقدم توصيات بخصوص النفقات الحكومية. ويوجد في هذا المكتب قسم خاص للتحقيقات Office of Special Investigations OSI لتلبية حاجات الكونغرس وهو يعتبر المراقب الحقيقي لصرف الموازنة ويتأكد من تطوير الأداء المالي للموازنة الفيديرالية ومن المحاسبة في حال حصول أخطاء وهو مسؤول أمام الكونغرس والشعب الأميركي.
علقت شركة نورثروب غرومن على هذا الإحتجاج بأنها الوحيدة القادرة على صنع قاذفات من هذا النوع وأن ذلك كان الخيار الصائب وأنها محبطة كون الشركتين الأخريين تحاولان وقف مشروع حيوي للأمن الوطني الأميركي.
أما سىلاح الجو فرد بأن من حق الشركتين أن تعترضا ولكن الأختيار تم ضمن أفضل معايير الشفافية وعدم الإنحياز ومع هذا فهولا يريد أن يقع بأخطاء مماثلة حصلت في السابق مع القاذفة B2s التي خطط البنتاغون أن يشتري 132 طائرة منها ولكن إنتهى الأمر بشراء فقط 21 بسعر 2 بليون دولار للواحدة في مرحلة الحرب الباردة أي ضعف ما كان اتفق عليه.
وقد استبق المحللون النتيجة بالقول أنه من الأكيد أن الشركة الخاسرة ستعترض كون مشروع كهذا لن يحصل مثيل له سوى بعد سنوات طويلة وأن المبالغ المرصودة للمشروع هائلة. وتعتقد بوينغ أن هناك فرصا كبيرة للنجاح في إفشال الصفقة خاصة أن الشركة كانت في السابق قد أفشلت صفقة لصنع طائرة تزويد بالوقود ربحتها نورثروب ثم تم إلغاؤها وأعطيت لبوينغ.
كانت قد تسربت معلومات أن المبلغ المرصود أي 21,4 بليون دولار لتطوير القاذفة من نورثروب كان ضعف المبلغ الذي أعطي من الشركتين المتنافستين وأن سلاح الطيران لم يعط أهمية كافية لكلفة الإنتاج والصيانة. وأن هذا المبلغ الذي طلبه سلاح الجو الأميركي تحت بند الأبحاث, التطوير, الإختبار هو الأغلى. وقد طلب سلاح الجو 1,2 بليون دولار لبرنامج القاذفة بعيدة المدى وهذا البرنامج من المنتظر أن يتوصل إلى إمكانياته العملانية الأولية في منتصف 2020.
إن القاذفة الجديدة بالإضافة إلى F-35 و طائرة التزويد بالوقود جوا KC-46 هي من أولويات سلاح الجو حاليا وهذه المشاريع الثلاثة التي تشكل مجموعة من النظم تهدف إلى مواجهة التحديات خلال ال 25 سنة القادمة.

شركة Northrop Grumman تدافع عن قاذفتها الجديدة






قامت شركة Northrop Grumman على موقعها على الشبكة العنكبوتية بحملة إعلامية من أجل ترويج ودعم مشروع الجيل الجديد Next Generation Bomber NGB من القاذفات Long Range Strike Bomber - LRS-B ذات المدى البعيد التي وافق سلاح الجو الأميركي على التزود بها ووقع عقدا معها لتصنيعها. بربح هذه الصفقة تكون الشركة قد فازت على تحالف شركتي بوينغ ولوكهيد مارتن اللتين تقدمتا أيضا بعرض لم يقبل.
Keep our Nation Safe - Support America"s New Bomber حافظ على بلدنا آمنا- إدعم مشروع القاذفة الجديدة لأميركا. هكذا توجهت الحملة إلى الشعب الأميركي وهي تشرح له أن تعطيل هذا المشروع والبرنامج وعدم تحقيقه أو التأخير في البت به من شأنه أن يعرض الأمن الوطني للخطر لذلك فهي تدعوه إلى دعمه. توجه هذا الإعلان بأسئلة أجاب عنها بالتالي:

1 - لماذا هذه القاذفة مطلوبة الآن؟

إن الأعداء المفترضون للولايات المتحدة الأميركية يتوسعون ويكبر نفوذهم وهم قاموا بتحديث نظم دفاعات للتغلب على القوة الجوية الأميركية, لذلك يجب مواجهة ذلك بسلاح استراتيجي أي بقاذفات شبح جديدة Stealth Bomber بإمكانها ردع أي خطر مستقبلي ويجعل أميركا آمنة . رئيس أركان سلاح الجو الجنرال Mark Welsh صرح أن فكرة المشاركة بمسابقة فورمولا وان بسيارة من صنع العام 1962 مهزلة، لذلك من الواجب تحديث سلاح الجو. القاذفة B-2 Spirit التي صنعتها شركة نورثروب دخلت الخدمة في العام 1961 ولا يتوفر منها حاليا سوى 20. والعمل على تصميم وصنع وإجراء التجارب وتسليم القاذفات يتطلب سنين من العمل وشركة نورثروب جاهزة للعمل وأن التأخير سيضع أمن الأميركيين على المحك.

2 - لماذا قاذفات الشبح عنصر أساسي للأمن القومي الأميركي؟

إن طائرات الشبح قادرة على الوصول إلى أي هدف في أي مكان من العالم وهي الوسيلة الوحيدة لردع العدو والإبقاء على التفوق النوعي العسكري. فبإمكانها تنفيذ المهمات الصعبة وضرب الأهداف المهمة بالأسلحة المناسبة وتدمير أكبر عدد ممكن من الأهداف بطلعة جوية واحدة. فخلال الأسابيع الثمانية الأولى للحرب التي شنتها قوات التحالف في صربيا نفذت طائرات B-2s فقط ٣% من الطلعات الجوية ولكنها دمرت ٣٣% من الأهداف.
وعندما تذهب أميركا إلى الحرب تكون قاذفات الشبح B2 في المقدمة. فهي قامت بالضربات الأولى في ليبيا، العراق، أفغانستان وصربيا وهي قادرة على ضرب أهداف في أي مكان من العالم خلال ساعات. ففي إحدى المرات قامت بتنفيذ مهمة في أفغانستان دامت 44 ساعة وهي أطول مهمة طيران في التاريخ.

3 - لماذا شركة نورثروب غرومن؟

مرة أخرى يختار سلاح الجو الأميركي شركة Northrop Grumman لصنع القاذفة الجديدة LRS-B وذلك لتاريخها الطويل بصنع الطائرات الحربية. وسبب اختيارها أيضا هو خبرتها في مجال طائرات الشبح بعد 50 سنة من الأبحاث والتجارب على القاذفة B-2 الوحيدة القادرة على خرق الدفاعات الجوية الحديثة العدوة.







عدل سابقا من قبل mi-17 في السبت 5 نوفمبر 2016 - 21:22 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the red general

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar



الـبلد :
المهنة : دكتور
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 09/11/2014
عدد المساهمات : 3304
معدل النشاط : 4081
التقييم : 505
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الجمعة 22 يناير 2016 - 3:21

لا شك في تفوق القوة الاستراتيجية الروسية علي نظيرتها الامريكية و خصوصا الصاروخية منها , لكن تظل القاذفات الاستراتيجية تخصص امريكي و باكتساح.

موضوع رائع تقبل مروري و تحياتي,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
cardish

رائـــد
رائـــد
avatar



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : أمين مخزن
المزاج : متكهرب
التسجيل : 28/06/2013
عدد المساهمات : 983
معدل النشاط : 1214
التقييم : 28
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الجمعة 12 فبراير 2016 - 13:25

أولا تقبل مروري  و لك تقييم على المقال الرائع  ثانيا  هنا في هذه المهمة ألم ينم الطيار !?
اقتباس :




 ففي إحدى المرات قامت بتنفيذ مهمة في أفغانستان دامت 44 ساعة وهي أطول مهمة طيران في التاريخ.

3





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 23849
معدل النشاط : 29417
التقييم : 1082
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الجمعة 12 فبراير 2016 - 14:15


اقتباس :
هنا في هذه المهمة ألم ينم الطيار !?

تساؤل ذكي كانت قد طرحته الديلي ميل البريطانيه 
ال B-2 قامت برحلات وصلت اطول ساعات طيرانها الى 25 ساعه في ضرب ليبيا


و 30 ساعه في حرب كوسوفو و 44 ساعه في ضرب طالبان في افغانستان وكان الجواب كالتالي :

اقتباس :
It isn't clear how the six pilots on Operation Odyssey Dawn managed to stay awake, but in the past they have used a fold-out bed behind the seats at the controls. It is also possible that they used auto-pilot for the majority of the journey but used manual controls while bombing so that they could keep concentrating on the task at hand.

ليس من المواضح كيف حافظ الطيارين للبقاء صاحين اثناء الرحله 
لكن سابقا كان يتم الاستعانه بسرير قابل للطي خلف مقعد الطيار 
كما انه من الممكن انهم قاموا بالاستعانه بال " طيار الالي " اثناء الرحله وقاموا بالاستعانه بالتحكم اليدوي في مهام القصف فقط 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AmonRa

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية
avatar



الـبلد :
التسجيل : 01/09/2015
عدد المساهمات : 1003
معدل النشاط : 1303
التقييم : 63
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الثلاثاء 16 فبراير 2016 - 18:39

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 50
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1691
التقييم : 120
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الثلاثاء 16 فبراير 2016 - 20:32

ابداع يا زعيم وموضوع شامل وشافي لكل اجابة

ذهب فكري لناحية اخري

تكلفة الطائرة نصف مليار دولار وهو مبلغ ليس بالقليل ولاكن قياسا مع الطائرات التي تنطلق من حاملات الطائرات وبتقسيم قيمة حاملة الطائرات علي عدد الطائرات مع حساب التكلفة لتشغيل الحاملة وبالاضافة لتكلفة القطع المرافقة تصبح قيمة الطائرة المنطلقة من حاملة الطائرات اغلي من هذه باضاعاف مضاعفة بشكل كبير

هذا غير تقليل نسبة الخطورة

بناء علي ما سبق هل تلعب هذه الطائرة دورا يقلل من اعتماد امركيا علي حاملات الطائرات خاصة في اتجاهها للتخلص من بعض الطائرات بحق التصنيع للهند مثلا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Manfred von richthofen

رائـــد
رائـــد
avatar



الـبلد :
المهنة : ALPHA
المزاج : Sieg Heil
التسجيل : 12/05/2013
عدد المساهمات : 984
معدل النشاط : 1585
التقييم : 282
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الثلاثاء 16 فبراير 2016 - 22:06

تركيز الجيش الامريكي على القاذفات مبرر
للقاذفات ميزات هامة في الحروب التقليدية والنووية لا تضاهيها اي وسيلة ردع اخرى سواء الغواصات النووية او الصواريخ الباليستية
اولا امكانية الاستخدام المتوفرة فقط في القاذفات الاستراتيجية الثقيلة ولا تتوفار بالصواريخ البرية او صواريخ الغواصات في الحروب التقليدية ولا يمكن استخدام صاروخ باليستي مثل lgm-30 مينتمان او الترايدنت على غواصات الاوهايو في الحروب التقليدية وحتى الان هذه الاسلحة عبارة عن ارقام فقط في سجلات الاسلحة غير التقليدية ..ز في المقابل استخدمت القاذفات في مهام غير تقليدية كقصف هيروشيما وناجازاكي 6-9 اغسطس 1945 نوويا ... وكذلك استخدمت بكل الحروب بعد ذلك التاريخ بما فيها حروب الخليج والبلقان وافغانستان وليبيا
ثانيا في الحروب النووية تتجه االضربة النووية الاولى لصوامع الصواريخ الباليستية العابرة للقارات وتنجو القاذفات الاستراتيجية من الضربة الاولى وتستطيع توجيه الضربة الثانية الانتقامية بعد التحييد المتوقع للصواريخ الباليستية
وتتفوق القاذفات عن بقية الاسلحة الاستراتيجية والتكتيكية بعوامل مثل ... المدى اللامحدود 16000 كلم في قاذفة ستراتفورتريس مثلا مع امكانية التزود بالوقود جوا
الحمولة الكبيرة 54000 كلغ من الاسلحة النووية عكس الصواريخ مثلا التي لا تستطيع حمل اكثر من 9 اطنان
امكانية التخفي والتسلل

المنافسة بين الشركات الامريكية المصنعة للطائرات مشهورة جدا ولعل نورثروب خاضت عدة منافسات من قبل اهمها مشروع مقاتلة الجيل الخامس والذي خسرت نسختها المشتركة مع مكدونال دوغلاس yf-23  اما نموذج لوكهيد مارتن f-22 ونسختها f-17 امامنموذج جينرال دينامكس اف-16 لكن في مجال القاذفات تشكل الشركة العلامة الاشهر في التصنيع بالدرة بي-2 سبيريت بعد سيطرة بوينغ الطويلة على مجال تصنيع القاذفات بعد سني الحرب العالمية الاولى بقاذفاتها الثقيلة المشهورة مثل البي-52 لكن نورثروب وضعت بتصنيعها للبي-2 خطوة كبيرة في سبيل جعلها الخيار الاول للتصميم للقاذفات المتخفية عن الرادارات خاصة وان لوكهيد مارتن مثلا تنجح بالمقاتلات اكثر من القذفات وبوينغ خسرت اخر رهان لتصنيع الجيل الاول من القاذفات الاستراتيجية المتسللة
والغريب ايضا غياب العملاق روكويل عن السباق رغم ان قاذفتهم اللانسر تشكل العمود الفقري لسلاح الجو الامريكي حاليا
بالنظر للقاذفة الجديدة نجد انها حسب المواصفات المطروحة ستكون اقل بعض الشيء من السبيريت في نقاط منها
المدى 5000 ميل بحري ومدى قاذفة سبيريت 6000 ميل بحري
الحمولة ستكون اقل وحمولة السبيريت 4000 رطل او 18000 كلغ مع الوضع في الاعتبار ايضا ان الذخيرة المستقبلية ستكون اقل وزنا واكثر فاعلية
السرعة متقاربات والقاذفتان دون صوتيات وسرعة السبيريت 95. ماخ وارجح ان تكون القاذفة الجديدة مماثلة في السرعة اول اقل قليلا من هذه السرعة 1000 كلم/الساعة
وبالمقابل نجد ان القاذفة المستقبلية اقل كلفة عن البي-2 صاحة 2 بليون دولار رغم انها في بداية المشروع قدر ثمن القاذفة الواحدة ب700 مليون دولار مما يرجح ان القاذفة المستقبلية سعرها سيتجاوز المخطط له بالكثير
خلاصة القول ان القاذفة الجديدة ستكون ثورة في عالم الطيران لكنها تسير على خطوات سلفها السبيريت ويكون الامر اشبه بالطريقة الروسية  في مقاتلات السوخوي القائمة على اساس السوخوي 27 ثم السوخوي 30 وسو 33 وسوخوي 34 ثم السوخوي 35 الاصل واحد لكن كل مقاتلة عبارة عن تطوير للاصل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 23849
معدل النشاط : 29417
التقييم : 1082
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الجمعة 26 فبراير 2016 - 22:43

26 فبراير 2016
الاعلان عن اول صوره للقاذفه الجديده والتي ستسمى B-21 وستصنعها شركة نورثورب غرومان الامريكيه :




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 23849
معدل النشاط : 29417
التقييم : 1082
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الجمعة 26 فبراير 2016 - 22:46

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the red general

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar



الـبلد :
المهنة : دكتور
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 09/11/2014
عدد المساهمات : 3304
معدل النشاط : 4081
التقييم : 505
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: 16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة    الإثنين 19 سبتمبر 2016 - 18:10

الاسم النهائي للقاذفة الاستراتيجية الجديدة
B-21 RAIDER



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

16 شباط 2016 موعد فاصل في النزاع... LRS-B Long Range Strike Bomber قاذفة أميركية جديدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: القوات الجوية - Air Force & Aviation-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2017