أكدت روسيا أنها تورد أسلحة ومعدات عسكرية إلى سوريا بموجب عقود سارية المفعول، وبما يتطابق بصورة كاملة مع القانون الدولي.