تعد الفرقاطة المتطورة "الأميرال غريغوروفتش" أحدث ما تم بنائه في روسيا، وبنيت خصيصاً للخدمة ضمن أسطول البحر الأسود، وتخضع الفرقاطة الجديدة، المزودة بأسلحة متطورة وفريدة، لتجارب حالياً، في بحر البلطيق بشمال البلاد.