رجحت القيادة العسكرية الأمريكية أن يكون لدى كوريا الشمالية صواريخ بالستية عابرة للقارات وقادرة على الوصول إلى الساحل الغربي للولايات المتحدة و جزر هاواي.