أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

جنود من الجيش المصري يبنون مسجدا في دارفور

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 جنود من الجيش المصري يبنون مسجدا في دارفور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ali niss

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق



الـبلد :
المهنة : كاتب
المزاج : عصبى جدا
التسجيل : 30/06/2011
عدد المساهمات : 9143
معدل النشاط : 9960
التقييم : 597
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: جنود من الجيش المصري يبنون مسجدا في دارفور   الإثنين 27 يوليو 2015 - 11:20


قام 140 من منسوبي الجيش المصري في بعثة قوات حفظ السلام UNAMID في دارفور ببناء مسجد بدارفور، وذلك بالتبرع من مرتباتهم الخاصة ، وقال الشيخ عمر آدم عبد الرحمن إمام المسجد الكبير في مخيم أبو شوك للاجئين للرحالة المصري”أن المصريين هم من بنوا المسجد ودهنوه ورفعوا سقفه وجهزوه بأيديهم، وافتتحوه في رمضان منذ كم سنة).

كتب ذلك الرحالة المصري محمد مؤمن الذي يقوم برحلة برية من مصر إلى جنوب أفريقيا، وبحسب رصد موقع”النيلين” قال الرحالة محمد مؤمن في تدوينات عن رحلته وزيارته لدارفور “مصر وأهلها بيتذكروا هنا دايما بالخير وفي كل مكان والله في السودان، وأول ما يشوفك أى حد سوداني مقرب عليه
يضحك في وشك ويقولك مرحبا يا ابن النيل).

وقال الشاب محمد مؤمن بحسب متابعة النيلين للرحلة الشيقة للرحالة المصري “حدثوني عن الموت حين نويت الذهاب إلى دارفور” وأضاف (و والله ماوجدت فيها إلا الحياة والبركة، أطيب ناس على الأرض، تمنيت لو أحضرت أهلي وبقيت هنا أبدا، دارفور من أكتر الأماكن اللي فيها حفظة للقرآن الكريم في العالم، وداعاً دار القرآن).

وأثني الرحالة محمد مؤمن على شاب من أبناء دارفور من قبيلة البرتي إسمه “علي” وقال محمد مؤمن بحسب رصد النيلين “”علي” دا بقى رزق ربنا اللي بيبعته لعابر السبيل اللي زى حالاتي، شاب جميل لولاه مكنتش عرفت أعمل أى حاجه في دارفور”.

وقال مؤمن أن علي لم يتركه لحظة بعد أن تعرف عليه في محطة الأتوبيسات(الصورة بالأعلى تجمع بين مؤمن المصري وعلي السوداني)، وقال “بس أنا حبيت أعرفكم عليه .. أدعو له “.


http://www.alnilin.com/12703105.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
akram10

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
العمر : 18
المهنة : اعدادي طب بشري
المزاج : متفائل يارب
التسجيل : 28/08/2013
عدد المساهمات : 196
معدل النشاط : 149
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: جنود من الجيش المصري يبنون مسجدا في دارفور   الإثنين 27 يوليو 2015 - 13:04

@Ali niss كتب:

كتب ذلك الرحالة المصري محمد مؤمن الذي يقوم برحلة برية من مصر إلى جنوب أفريقيا، وبحسب رصد موقع”النيلين” قال الرحالة محمد مؤمن في تدوينات عن رحلته وزيارته لدارفور “مصر وأهلها بيتذكروا هنا دايما بالخير وفي كل مكان والله في السودان، وأول ما يشوفك أى حد سوداني مقرب عليه
يضحك في وشك ويقولك مرحبا يا ابن النيل).

"كم اتمني ان يكون هذا الكلام حقيقه وانت تكون  العلاقات  والمحبه بين الشعبين لم تتغير
كما كانت منذ قديم الاذل ^^  "



علي” دا بقى رزق ربنا اللي بيبعته لعابر السبيل اللي زى حالاتي، شاب جميل لولاه مكنتش عرفت أعمل أى حاجه في دارفور”.
وقال مؤمن أن علي لم يتركه لحظة بعد أن تعرف عليه في محطة الأتوبيسات


وهذا هو المتوقع حقا من الاخوه 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: جنود من الجيش المصري يبنون مسجدا في دارفور   السبت 1 أغسطس 2015 - 0:13

اللحمدلله
ربنا يديم المحبة بن الاشقاء
مصر والسودان شعب واحد فى دولتين
ربنا يحفظهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

جنود من الجيش المصري يبنون مسجدا في دارفور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين