أفادت أنباء صحفية عن فتح تحقيق قضائي في فرنسا بعد سرقة أجهزة كمبيوتر وأقراص مدمجة خاصة بأنظمة الاتصالات الخاصة بالسفينة الروسية (ميسترال سيباستيبول) Mistral Sébastopol, و أكد المتحدث باسم القضاء الفرنسي أن الأجهزة المسروقة لا تحتوي على معلومات حساسة أوسرية خاصة بالسفينة.