أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

كَلاشنيكوف يتجه نحو أسواق البلدان النامية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 كَلاشنيكوف يتجه نحو أسواق البلدان النامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zatouna

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
التسجيل : 05/03/2009
عدد المساهمات : 1685
معدل النشاط : 1603
التقييم : 82
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: كَلاشنيكوف يتجه نحو أسواق البلدان النامية   الثلاثاء 14 أكتوبر 2014 - 19:10

كَلاشنيكوف يتجه نحو أسواق البلدان النامية
يخطط مجمّع " كَلاشنيكوف" لعملية تحديث واسعة النطاق، ومن المتوقع أن تساعد التكنولوجيات الجديدة في خفض تكاليف الإنتاج وتحقيق الأرباح. وعلى خلفية فقدان الأسواق التقليدية لمنتجاته المدنية، نتيجة العقوبات الاقتصادية المفروضة على روسيا، أعلن مجمع " كَلاشنيكوف" عن توجهه إلى أسواق آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية.

من المقرر أن يتم استثمار حوالي 5 مليار روبل ( 126 مليون دولار) من أجل تحديث مجمع  "كَلاشنيكوف" قبل عام 2017. هذا ما أعلن عنه سيرغي تشيميزوف رئيس شركة " روستيخ" الحكومية الداخلة ضمن مجمع " كَلاشنيكوف"، في تصريح نشره الموقع الإلكتروني للشركة.

وبالفعل، فقد أطلق مجمع "كَلاشنيكوف" برنامجاً لتحديث مصنعه في مدينة إيجيفسك (جمهورية أودمورتيا الروسية التي تبعد حوالى ألف كيلومتر عن موسكو)، ويجري التخطيط لتجديد الآلات والانتقال إلى تكنولوجيات إنتاج جديدة، ومن بينها على وجه التحديد، تقنية MIM (Metal Injection Molding ـ قولبة المعدن بالحقن) التي تسمح بإنتاج القطع المعدنية بأشكال معقدة. أما بالنسبة للمواد الخام فسوف يُستخدم خليط متوازن من المساحيق المعدنية ضئيلة التشتت والبوليمير الرابط للأجزاء، وبفضل ذلك لن تكون قطع السلاح بحاجة إلى معالجة إضافية، وسوف تعمل هذه الإجراءات على زيادة إنتاجية العمل وتخفيض التكاليف المالية وتحرير قسم من أماكن الإنتاج. ووفق خطط المجمع، فإن عملية التحديث سوف تساعد في زيادة كميات إنتاج الأسلحة الفردية بثلاثة أضعاف، بحيث تصل إلى 1.9 مليون قطعة سنوياً، بحسب ما ورد على الموقع الإلكتروني لشركة " روستيخ".

ويُعدُّ برنامج التحديث التقني لإنتاج الأسلحة استمراراً منطقياً للإصلاحات الاقتصادية الجارية في مجمع "كَلاشنيكوف". ففي عام 2013، قامت شركة " روستيخ" الداخلة في المجمع بتحويل 49% من أسهمها إلى مستثمرين في القطاع الخاص بهدف جعل منتجاتها أكثر قدرة على المنافسة، وبدأت هذه الخطة بإعطاء النتائج. ففي النصف الأول من العام 2014، ارتفع إنتاج الأسلحة الفردية إلى أكثر من ضعفين.
ومن المتوقع أن تصل إيرادات المجمع، وفق نتائج العام 2014، إلى أكثر من 9 مليار روبل (226.7 مليون دولار)، بينما وصلت إيرادات عام 2013 إلى مايزيد على 2 مليار روبل ( 5.4 مليون دولار). ووفق استراتيجية تطوير الأسلحة الفردية حتى عام 2020 التي وضعتها شركة " روستيخ" بالاشتراك مع وزارة الصناعة والتجارة، فإنه من المتوقع ارتفاع الإيرادات من بيع الأسلحة الفردية إلى ما يقارب 24 مليار روبل ( 604 مليون دولار).

أسواق جديدة للأسلحة المدنية


بعد إدخال التكنولوجيات الجديدة، سوف تتغير استراتيجية التصدير في مجمع "كَلاشنيكوف" الذي فقد أسواقه التقليدية مع فرض العقوبات من جانب الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، فقد كانت الحصة الأكبر من صادرات الأسلحة المدنية التي ينتجها المجمع تذهب إلى الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا اللتين أغلقتا أسواقهما الآن أمام منتجاته، ما دفع إدارته للبحث عن أسواق جديدة.

ويقول أليكسي كريفوروتشكو، المدير العام لمجمع "كَلاشنيكوف" في لقاء مع الصحافيين بأن " تطوير أسواق أمريكا اللاتينية وبلدان آسيا وأفريقيا على سبيل المثال، يتيح توزيع الكميات التي خرجت من تلك الأسواق، والحفاظ على المؤشرات المالية والإنتاجية".

وبالنسبة للأسواق المدنية، فإن المجمع يصمم ثلاثة نماذج من بنادق الصيد على أساس بندقية  "كَلاشنيكوف" الآلية، وهي " سايغا إم كا 107" و" سايغا 9" و" سايغا 12 موديل 340" التي بدأ في هذا العام إنتاجها على نطاق واسع.

تساؤلات حول تصدير الأسلحة الحربية

RIA Novosti


لا ينسى مجمع "كَلاشنيكوف" مواقعه التقليدية، وهي إنتاج الرشاشات الحربية. في الوقت الراهن، يعمل المجمع على إنتاج رشاش جديد " أي كا 12" مع طلقات من عيار 7.62× 39 مم بطلب من وزارة الدفاع الروسية.

وخلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الجاري، يتعين على وزارة الدفاع أن تتخذ قرارها النهائي بخصوص السلاح الفردي الذي سيدخل ضمن التجهيزات الفردية للعسكري الروسي " جندي المستقبل" تحت تسمية "، علماً بأن الخيار سيكون ما بين بندقية كَلاشنيكوف " أي كا 12" وبندقية " أي إي كا 971" من إنتاج مصنع ديغتاريوف في منطقة كوفروف.
وفي حديث مع " روسيا ما وراء العناوين"، قال سيمون فيودوسييف الخبير المستقل بالأسلحة الفردية إن هذه البنادق الآلية انعكاس لمختلف نظريات تحديث السلاح الحربي الفردي، ذلك أن بندقية كَلاشنيكوف الرشاشة " أي كا 12" مصممة وفق مخطط آلية دفع الغاز مثل سابقاتها، وهذا المخطط يؤثر سلباً على تركيز الإطلاق، غير أن لدى بندقية كَلاشنيكوف " أي كا 12" مجموعة تدابير لتحسين ذلك. ومن جديد، تمت معالجة مسائل مثل بيئة العمل والسبطانة وحجرة الانفجار ومجموعة الإغلاق، كما ظهرت واقيات دفاعية جديدة، وفي الآن نفسه وُضِعت مهمة الحفاظ على سعر التكلفة المنخفض نسبياً لهذا السلاح.

وأوضح فيدوسييف أن تركيز الإطلاق لدى بندقية " أي إي كا 971" الآلية أكثر دقة، ولكن التصميم أعقد، فالأجزاء المتحركة لآلية الإطلاق مقسمة إلى قسمين، إطار الإغلاق والموزان، ولمزامنة الحركة فإنهما يرتبطان من خلال شريحة وترس مسننين، وبالمحصلة فإن دفعات حركة الإطار والموزان تعادل بعضها بعضاً، ولا يشعر الرامي إلا بتأثير ارتداد الطلقة فقط، أما انزياح البندقية تحت تأثير الارتداد فهو أقل بكثير، وأكد الخبير فيدوسييف أن كلتا البندقيتين صنعتا بعيار 5.45 ملم، وبالتالي فإن اختيار أي من هذين النموذجين لا يتطلب تغييراً في ترسانة الذخائر.
حالياً، لا يوجد لدى العسكريين الروس موقف موحد بخصوص كيف يجب أن يكون السلاح الفردي  لـ"جندي المستقبل"، ما يعني أن مجمع "كَلاشنيكوف" سوف يحاول خلال فترة عدم التحديد، الصعبة، أن يتوجه بأقصى إمكانياته نحو أسواق الأسلحة المدنية.
http://arab.rbth.com/technology/2014/10/14/28237.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

كَلاشنيكوف يتجه نحو أسواق البلدان النامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين