كلام استهلاكي لا يثمن ولا يغني عن جوع . الادارة الامريكية منقسمة ولا تستطيع اتخاذ قرار حاسم بالنسبة لعودة العلاقات العسكرية مع مصر فالاتجاه المصرى نحو الروس افقدهم صوابهم وجعلهم يعيدون حسابتهم بالنسبة لدول المنطقة ... ولكني اعتقد ان القيادة العسكرية المصرية تعمل على ايجاد البديل فى اسرع وقت فهناك تسريبات روسية تتحدث عن تصنيع وتجميع وليس فقط شراء لطائرت المي الروسية فى مصر وهذا يعتبر فكر ناجح لابعد حد فتطوير الصناعات الحربية المصرية حلم بدأ مع محمد على وتأمر عليه الغرب ثم حاول من بعده جمال عبد الناصر  وحدثت النكسة فهل ينجح السيسي الان فيما فشل فية الاخرون ..... ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ....  تحيا مصر