أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام - صفحة 2

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
SyrianPatriot

مـــلازم أول
مـــلازم أول



الـبلد :
التسجيل : 09/12/2013
عدد المساهمات : 790
معدل النشاط : 1116
التقييم : 126
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الحرب على "داعش".. السيناريو الأخطر ضد سورية   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 0:01

على وقع قرع طبول الحرب الأميركية في المنطقة تحت عنوان "الحرب على داعش"، وفي وقت بدا لافتاً سباق الجيش السوري عبر عملياته العسكرية في أكثر من جبهة سورية مع التهديدات الأميركية بشن الحرب المرتقَبة،


 كشفت تقارير أمنية روسية أن الحرب المزعومة ضد التنظيم ليست سوى مخطط حبكته واشنطن مع تل أبيب ضد القيادة السورية، رافعته الأساسية الأردن وتركيا، وأحد أهدافه دفع مقاتلي "داعش" تدريجياً من العراق باتجاه سورية، مشيرة إلى أن غرفة العمليات المركزية للتحالف الدولي ستُدار من الأردن. تقارير تقاطعت مع معلومات أحد الدبلوماسيين الغربيين في بيروت أشارت إلى "سيناريو خطير" يُعدّ لسورية تحت ستار "الحرب على الإرهاب"، رسمت خيوطه واشنطن بالاتفاق مع تل أبيب في 31 تموز الماضي، خلال لقاء سرّي جمع رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو ومدير المخابرات الأميركية جون برينان في عمّان، كاشفة عن جهوزية قرابة 15000 جندي من جنسيات غربية للتوجُّه إلى الأردن نهاية الشهر الجاري، بانتظار بدء إشارة انطلاق الضربات الجوية الأميركية ضد "داعش" في العراق وسورية.


وبالاستناد إلى وثيقة أمنيّة سُرِّبت عن ضابط روسي رفيع المستوى، فإن الصحافييْن الأميركييْن والبريطاني الذين أُعلن عن ذبحهم بالصوت والصورة، لم يُعدَموا على أيدي مقاتلي "داعش"، إنما تمّ تركيب الصور بطريقة استخبارية "هوليودية" للانطلاق منها لشنّ حرب في المنطقة تحت عنوان "الحرب على الإرهاب"، بعدما وصل السكين إلى رقاب الأميركيين؛ في إعادة لسيناريو اتهام الرئيس العراقي صدام حسين بامتلاك أسلحة دمار شامل إبان عهد الرئيس الأسبق جورج بوش، والنفاذ عبره إلى اجتياح العراق.


صحيفة "التايمز" البريطانية أشارت إلى أن الهدف غير المُعلَن للحرب الأميركية ضد "داعش" هو إحكام الطوق على القيادة السورية وشخص الرئيس بشار الأسد، عبر إعلاء وتيرة استنزاف قدرات الجيش السوري جراء ضربات جوية لأماكن تموضع مراكزه، تعقبها تبريرات "أخطأنا الهدف"، بموازاة تجهيز مقاتلين متشددين تحت مسمى "معارضون معتدلون" يتمّ تدريبهم في معسكرات بالسعودية، للانتشار في المواقع التي سيُخليها الجيش السوري ومقاتلو "داعش".


من جهتها، استغربت صحيفة "نيويورك تايمز" عزم الرئيس الأميركي تدريب ما سمّاها "المعارضة السورية المعتدلة"، مشيرة إلى أن غالبية المقاتلين على الأرض السورية باتوا يدورون في فلك التنظيمات المتشددة، "ووكالة الاستخبارات المركزية الأميركية تعرف ذلك جيداً"، وفق إشارة الصحيفة. وربطاً بالأمر، أشارت قناة "وورلد نت دايلي" الأميركية إلى أن خطة الإدارة الأميركية غير المُعلَنة تكمن في تمرير ضربات "موجعة" ضد مواقع "حساسة" للجيش السوري، كاشفة عبر شهادة وكيلة جهاز الاستخبارات الأميركية سابقاً؛ "كلير لوبيز"، عن تعاون استخباري أميركي مستمر مع قادة تنظيم "داعش"، من دون إغفالها الإشارة إلى التغطية التي حظي بها مقاتلو التنظيم خلال غزوتهم للمناطق العراقية من الأقمار الصناعية الأميركية التي كانت تتابع تحرّكهم على الأرض تفصيلياً، لتتقاطع تلك المعلومات مع ما أكده "جيم ويلي"؛ مستشار الاستثمار الأميركي بقوله إن "قادة داعش في سورية والعراق هم جزء من المرتزقة التي يدعمها البنتاغون بشكل كبير"، كاشفاً أن "أميركا تهدف عبر حربها الجديدة المُزمَعة إلى فرض التقسيم في سورية والعراق عبر بوابة داعش".


إلا أن عيون القيادة السورية وحلفائها ليست غافلة عما يُحاك في أروقة الاستخبارات الأميركية و"الإسرائيلية" تجاه سورية، فوفق تقارير أمنية إقليمية سارعت موسكو في الفترة الأخيرة إلى ضخ منظومة صواريخ متطورة إلى دمشق، قادرة على رصد وملاحقة أي طائرة معادية، وحتى ضرب الأقمار الصناعية المحلّقة بمسار منخفض، وإذ رجّحت أن تكون منظومة الصواريخ من نوع "أس-300"، التي لم تؤكد موسكو أو تنفِ حتى الساعة وصولها إلى سورية، كشفت التقارير عن استلام دمشق دبابات "T80" الروسية، وأعتدة حربية لها مزايا حربية عالية، وقنابل موجَّهة، مُرفقة بفريق من الخبراء العسكريين المولجين حصراً بتشغيل منظومة الصواريخ، كما كشفت النقاب عن حشود عسكرية روسية لافتة، واستنفار عالي المستوى لأساطيلها في الموانىء السورية، بالتزامن مع استلام دمشق شحنات من الصواريخ الإيرانية المتطورة - لم تحدّد ماهيتها - وقاذفات ضد الدروع، وأجهزة اتصالات ورصد تمّ إلحاق دفعات منها باتجاه جبهة دير الزور، حسب إشارة التقارير.



في المحصلة، ووفق تأكيد خبراء عسكريين، فإن الميدان السوري على موعد مع مفاجآت عسكرية "من العيار الثقيل" على وقع أولى إشاراتها بالحصار المُحكَم الذي بدأ الجيش السوري بفرضه على محافظة دير الزور، وحيث تُنبئ المستجدات الميدانية القادمة بحسم إحدى أهم الجبهات الصعبة في سورية، مرفقة بخرق "إسرائيلي" لجدار العمليات العسكرية السورية كشفه موقع "دبكا" الإسرائيلي، وفيه أن "إسرائيل ستشرع قريباً بخلق منطقة أمنية عازلة في الجولان، تُهدد من خلالها دمشق، وحزب الله في جنوب لبنان".


الثبات - ماجدة الحاج
http://syrianow.sy/index.php?d=36&id=111174
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انا عراقي@

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : الحمد لله على كل حال
التسجيل : 01/07/2014
عدد المساهمات : 122
معدل النشاط : 138
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 0:04

@القاتل المخيف كتب:
على فكرة يوجد فعلا متعاطفون كثر مع داعش فى الموصل تحديدا

لللاسف الشديد هذا ما وصلنى من بعض اصدقائى فى الموصل

نعم هناك الكثير من سكنة المناطق التي تسيطر عليها داعش هم من المؤييدين لها مع الاسف 


 خاصة في الموصل فلم تكن هناك اي ردة فعل من قبل اهل الموصل على افعال داعش من تهجير الى تفجير قبور الانبياء الى 


سبي النساء 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهيب

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : خادم للعراقيين
المزاج : عصبي
التسجيل : 18/05/2014
عدد المساهمات : 1071
معدل النشاط : 938
التقييم : 44
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 8:56

@Egy Gladiator كتب:






اخى المهيب
يرجى الهدوء فى النقاش اخى الكريم
و عدم الاسساء الى الاعضاء الاخرين ووصفهم بالمجانين ..!
لذالك سيتم التبليغ
تحياتى

لم اقل مجانين بل قلت الطريقة الجنونية بوصف الواقع .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ryad_dz

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : Strike while the iron is hot
المزاج : Telecommunications & Aviation
التسجيل : 06/04/2014
عدد المساهمات : 2079
معدل النشاط : 3801
التقييم : 108
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 9:30

1

شكرا على الموضوع الرئع والجهد مع تقييم +

انقلب السحر على الساحر تفاجئت امريكا وتدعوشت من انفلات الدواعش من تحت سيطرتها مدركة ان الدعوشة
تتدحرج رويضا رويضا وتدعوش كل شيئ في ممرها تدعيشا وهرولت مستدعشة بالصدمة الدعششية تبحث على
من يساعدها في الجني والحصاد الدعوشي الذي دعششها باكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field Marshal Medo

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 31
المهنة : قائد
المزاج : عنيد - شرس - بفتل من الصبر حباااال
التسجيل : 26/08/2012
عدد المساهمات : 2656
معدل النشاط : 2310
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 16:13

اخر اخبار الحرب علي داعش 


واشنطن تشتعل مع تصاعد الترتيب للحرب على داعش.. و"الشيوخ" غاضب من خطة أوباما..
ووزير الدفاع يتعهد بسحق التنظيم بمساعدة العرب..
ورئيس الأركان: ضربات جوية بسوريا وإرسال قوات برية محتمل.. ونشطاء: لا للحرب



مثل ظهر أمس، وزير الدفاع الأمريكى تشاك هيجل، ورئيس هيئة الأركان الجنرال مارتن ديمبسى، أمام لجنة القوات المسلحة 

التابعة لمجلس الشيوخ، لطرح خطة إدارة الرئيس أوباما للقضاء على تنظيم الإرهابى، المعروف باسم داعش، ولمحاولة إقناع 

الكونجرس بالموافقة على طلب البيت الأبيض بتوسيع نطاق العمليات العسكرية لتمتد إلى سوريا، وأيضا تدريب المعارضة 

السورية المسلحة وإمدادها بالأسلحة، بتكلفة تصل إلى 500 مليون دولار أمريكى.



وأبدى أعضاء اللجنة، الذين شاركوا فى الاجتماع عدم ثقتهم فى خطة أوباما، أو ما عرضه هيجل وديمبسى.



وبدأ وزير الدفاع كلمته أمام اللجنة، بالتأكيد على أن الولايات المتحدة ملتزمة بالقضاء على "داعش"،

عبر إعداد خطة عسكرية وسياسية طويلة الأجل، للقضاء على التنظيم نهائيا.



وقال "هيجل"، إن اليوم الأربعاء ستعرض القيادة المركزية للجيش الأمريكى خطتها على الرئيس أوباما. مشيرا إلى

أنها ستشمل ضرب مواقع تمركز التنظيم، وتدمير قدراته العسكرية، ومصادر الإمداد والتموين ومراكز القيادة.



وطالب "هيجل"، أعضاء اللجنة بالموافقة على منح إدارة أوباما نصف مليار دولار من أجل إنفاقها على تدريب أكثر

 من 5 آلاف مقاتل سورى لمدة عام، مؤكدا أن الهدف الأساسى من تدريبهم مواجهة مقاتلى الدولة الإسلامية، معتبرا ذلك

مجرد بداية، مشيرا إلى أنه من المقرر أن يصل عدد القوات الأمريكية فى العراق إلى 1600 مستشار عسكرى أمريكى

لمواجهة خطر "داعش".



ومن جانبه قال رئيس هيئة الأركان الجنرال، مارتن ديمبسى، إن الجيش سوف يستمر فى توجيه الضربات الجوية ضد "داعش"،

 التى ستضعف من قدراته، إلى جانب اتباع خطة إستراتيجية تختلف عن التى اتبعها الجيش الأمريكى فى حربه ضد نظام صدام 

حسين عام 2003، مؤكدا على أنه لا نية لإشراك قوات برية فى قتال مباشر لكنه لم يستبعد اللجوء إلى ذلك لتنفيذ بعض العمليات 

المحددة، قائلا: "إذا كانت القوات العراقية فى مرحلة ما مستعدة لاستعادة الموصل، وهى مهمة أرى أنها ستكون معقدة للغاية فإنه

 من المحتمل أن يكون جزءا من تلك المهمة هو تقديم استشارات عسكرية مباشرة على الأرض".



وخلال جلسة الاستماع قاطع مجموعة من النشطاء المعارضين للحرب كلمتى هيجل وديمبسى أكثر من مرة، وهتفوا بشعارات 

مناهضة للحرب، مطالبين بعدم إرسال جنود أمريكيين إلى العراق، أو اللجوء إلى الحلول العسكرية.



فيما طالب رئيس اللجنة، الشرطة بطرد أى شخص يقاطع الجلسة خارج القاعة، وتم بالفعل إخراج أكثر من محتج،

كانوا يرفعون لافتات كتب عليها، "لا للحرب"، و"مزيد من الحرب = مزيدا من التطرف."



الكويت تلقى القبض على أشخاص يشتبه فى إنتمائهم لتنظيم داعش


أفادت صحيفة محلية الخميس أن الكويت القت القبض على عدة اشخاص يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم الدولة الاسلامية
 كما تراقب عشرات آخرين فى اطار إلتزامها ضمن التحالف الذى تقوده الولايات المتحدة ضد التنظيم المتطرف

وقالت صحيفة القبس ان المخابرات الكويتية القت القبض على خمسة أعضاء على الأقل فى "داعش"
وهو الاسم الذى يطلق على تنظيم الدولة الذى يسيطر على مناطق واسعة من العراق سوريا، وثلاثة من الموقوفين 
كويتيون، والآخران من البدون بحسب الصحيفة، وبحسب القبس، فان اجهزة الامن القت القبض ايضا على عدد غير محدد
 من السعوديين الذين تم تسليمهم إلى الرياض.

ونقلت الصحيفة عن مصدر امنى قوله أن السلطات تراقب عن كثب 134 شخصا هم على قائمة لاشخاص ينتسبون
 إلى التنظيم او يؤيدونه، وذكرت القبس ان قاض جدد الاربعاء الحبس الاحتياطى لاربعة من اصل خمسة مشتبه بهم
 لعشرة ايام اضافية، ويتم استجواب الموقوفين بتهم منها الانضمام إلى تنظيم متطرف والقتال ضد دولة صديقة وتهديد 
الامن القومى بحسب القبس.






الرئيس الفرنسى: لن نشارك فى الحرب ضد داعش خارج العراق

قال الرئيس الفرنسى، فرانسوا هولاند، إن الجانب الفرنسى أبلغ السلطات العراقية باستعداده لتوفير دعم جوى لها لتحقيق الأمن
 والسلام فى البلاد، مؤكداً أن "باريس" لن تنشر قوات برية فى العراق، ولن تشارك عسكريا خارج "بغداد". وأضاف خلال كلمة
 له اليوم بمؤتمر صحفى فى قصر الإليزيه، أن فرنسا قادرة على مواجهة أى شكل من أشكال الإرهاب.



العراق: الضربات الأمريكية على مواقع "داعش" بأطراف بغداد "دقيقة ومؤثرة"


وصف المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العراقية العميد سعد معن، الغارات التي تشنها الطائرات الأمريكية على مواقع
 تنظيم " داعش " بأطراف العاصمة العراقية بغداد بـ"الدقيقة والمؤثرة".


وأوضح معن في تصريح نقلته وكالة أنباء الإعلام العراقي "واع" اليوم الخميس أن قوات الأمن سيطرت على الاوضاع في بغداد،
 لافتا إلى أن الحدود مفتوحة بين العراق ودول أخرى، والإرهابيون مستمرون بالتدفق من بعض البلدان المجاورة،
 ما دفع إلى تشكيل خلية مشتركة بين سلاح الجو الأمريكي وطيران الجيش العراقي لتنفيذ ضربات جوية تستهدف
 تنظيم "داعش" بأطراف أو قرب العاصمة".

يشار إلى أن القيادة الوسطى للجيش الأمريكي أعلنت الاثنين الماضي عن استهداف ضربة جوية أمريكية موقعا لتنظيم "داعش" 
جنوب غربى بغداد، كما أعلنت القيادة الوسطى الأمريكية أمس تنفيذ خمس غارات جوية استهدفت مواقع لتنظيم
 "داعش" جنوب غربي بغداد وشمال غرب محافظة أربيل عاصمة إقليم كردستان.


واشنطن تايمز: "سى آى إيه" تخوض حربا استخباراتية فى كواليس تجهيزات ضرب داعش


ذكرت صحيفة "واشنطن تايمز" الأمريكية أن وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سى آى إيه" تخوض حربا فى كواليس
 التحضيرات العسكرية للولايات المتحدة من أجل توجيه ضربات جوية فى العراق وسوريا ضد تنظيم "داعش".

وأوضحت الصحيفة، فى سياق تقرير نشرته اليوم الخميس على موقعها الإلكتروني، أنه بحسب مسئولين من "سى آى إيه"
فإن الوكالة تعزز من تواجدها فى البلاد القريبة من سوريا ومن بينها الأردن كجزء من العمليات العسكرية الأمريكية المتزايدة
 فى المنطقة، إضافة إلى زيادة الاتصالات مع الأجهزة الاستخباراتية فى المنطقة.

وقالت الصحيفة أن الوكالة الاستخباراتية ستقدم دعما تقليديا للجيش الأمريكى من خلال تجميع المعلومات حول قادة "داعش" 
وقواعد التدريب وشبكات الاتصالات وغيرها من الأهداف..مضيفة أنه من المتوقع إنشاء الوكالة لقواعد جديدة لطائرت بدون طيار
 طراز "برداتور" و"ريبر".

وأشارت الصحيفة إلى أن "سى آى إيه" تمد بالفعل بمعلومات استخباراتية جمعتها من حسابات "داعش" على مواقع التواصل 
الاجتماعى مثل "تويتر" و"فيسبوك" سواء الرسمية أو غير الرسمية.


ولفتت الصحيفة إلى أن وكالة الأمن القومى الأمريكية تشترك أيضا فى الجهود الإلكترونية لتحديد مواقع قادة "داعش" 
واستهدافهم، إلا أن الطائرات بدون طيار ذات الصواريخ، والتى تشغلها الوكالة أثبتت أنها إحدى أكثر أدوات مكافحة الإرهاب 
الأمريكية تأثيرا.

ونوهت الصحيفة إلى أن الطائرات كان لها تأثير مدمر – فى تصفية قادة إرهابيين داخل أماكن إقامتهم أو عرباتهم وكعامل
 نفسى كذلك لبث الخوف بين الإرهابيين.

وأوضحت الصحيفة أن دور ال"سى آى إيه" فى سوريا والعراق مشابه للمهام السرية الكبيرة للوكالة فى عمليات مكافحة الإرهاب
 فى اليمن والصومال دعما للقادة الأمريكيين وغيرهم من قوات الجيش.



و للمزيد من الاخبار يمكن مطالعة الرابط التالي
اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field Marshal Medo

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 31
المهنة : قائد
المزاج : عنيد - شرس - بفتل من الصبر حباااال
التسجيل : 26/08/2012
عدد المساهمات : 2656
معدل النشاط : 2310
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 16:24

«داعش» يعلن خطة الحرب على الولايات المتحدة
التنظيم: نسعى لضرب «البيت الأبيض» واستهداف جنود الجيش والشرطة والعاملين فى الأمن القومى والمباحث الفيدرالية
كتب : محمود شعبان ولطفى سالمان
الخميس 18-09-2014 14:40







لقطة من خطة الحرب التى أعلن عنها «داعش» للسيطرة وضرب أمريكا


كشف تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام، المعروف بـ«داعش»، عن خطته للحرب على الولايات المتحدة الأمريكية،
 معلناً عن عدة أهداف يخطط لضربها خلال الفترة المقبلة، على رأسها البيت الأبيض فى واشنطن، وأكد استهدافه لجنود
 الجيش الأمريكى، والشرطة، والعاملين فى مكتب التحقيقات الفيدرالية FBI، والأمن القومى، ووكالة المخابرات المركزية، 
وأعضاء النيابة والقضاء، خاصة الذين حققوا فى قضايا متعلقة بعناصر جهادية، وانتهت إلى إدانتهم، والسفراء، وموظفى
 وزارة الخارجية، وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ، لا سيما الذين أقروا توجيه ضربة عسكرية للتنظيم، والعاملين فى 
منظمات التبشير، وشركات تصنيع الذخائر والأسلحة بمختلف أنواعها، وإدارة تحصيل الضرائب والهجرة، والمسئولين فى 
البنوك وشركات الاستثمار، والإعلاميين الذين ثبت عدم حيادهم.





داعش أمام البيت الأبيض


وطالب التنظيم، فى الخطة التى نشرتها مواقع جهادية، أمس، أعضاءه ومؤيديه المقيمين فى أمريكا بامتلاك أسلحة نارية 
شخصية اعتماداً على الحق الذى يكفله الدستور للمواطن الأمريكى بامتلاك السلاح، داعياً مَن يواجه أزمة فى شراء السلاح
 إلى أن يلجأ إلى طرق غير تقليدية، سواء معارض السلاح «Gun Shows»، أو السوق السوداء، أو قتل أحد المواطنين 
الأمريكيين باستخدام سلاح أبيض وغنم ما يمتلكه من سلاح، وطالبهم باستخدام «كواتم الصوت» من خلال الشراء أو 
الاطلاع على طريقة تصنيعها على شبكة الإنترنت.


ونصح «داعش» عناصره بالتركيز على الأهداف البشرية، لأن الأهداف المادية يمكن تعويضها واستردادها بالمال،
 أما الأهداف البشرية فـ«هى التى تقض مضاجعهم»، على حد قوله، واستعرض التأصيل الفقهى لضرب ما وصفها 
بـ«الأهداف الشرعية» فى الولايات المتحدة الأمريكية، قائلاً إن أمريكا فى حالة حرب مع الإسلام والمسلمين، وأهل الكفر 
والنفاق يحاولون تمرير خطاب جاهل يتضمن التحذير من قتل الأبرياء، مشيراً إلى أن التنظيم يتعامل وفق تصنيف واحد 
للناس، إما مؤمنون وإما كفار.


وأضاف: «الكفار ثلاثة أنواع: كافر محارب، ويكون دمه وماله واسترقاق امرأته حلالاً، وكافر معاهد لا يجوز حربه،
وكافر ذمى، أى ممن يدفعون الجزية»، واستشهد التنظيم بمقولة أسامة بن لادن،
 زعيم تنظيم القاعدة: «اقتل الأمريكان ولا تشاور فيهم أحداً».




اقتباس :
«داعش» يدعو عناصره للتركيز على الأهداف البشرية ويضع قائمة بأعضاء مجلسى النواب والشيوخ المعارضين للإسلام




وتابع: «ربما يقول قائل، وقد قيل فعلاً، إن الكفار الأمريكان أو غيرهم، سواء الموجودون فى بلاد المسلمين، وخاصة جزيرة
 العرب، والكفار الموجودون فى بلادهم، يظنون أن معهم عقد أمان من ولى الأمر المسلم، ولا يعلمون شيئاً من هذه الأحكام 
الشرعية، فهذه الحجة داحضة، والشيخ بن لادن، والشيخ الزرقاوى، والشيخ عبدالعزيز المقرن، صدعوا بهذه الأحكام على
 الملأ وحذروا الأمريكان الموجودين فى جزيرة العرب، أو فى بلادهم، بأنهم أهداف مشروعة، وإن كانوا يريدون السلامة 
فعليهم مغادرة بلاد المسلمين، والكف عن التدخل فى شئون المسلمين، وعلى المواطنين الأمريكيين الضغط على حكوماتهم، 
لتتوقف عن محاربة الإسلام والمسلمين».


وأكد تنظيم أبوبكر البغدادى أن القتل ليس مطلوباً فى حد ذاته، لكن ما دامت توافرت الأسباب الشرعية للقتل، فلا حرج،
 قائلاً إنه لا يجوز قتل امرأة غير مسلمة إلا فى حالة اشتراكها فى عمليات القتل بشكل مباشر أو غير مباشر. وأعلن التنظيم
 عن أسماء بعض أعضاء مجلس النواب ومجلس الشيوخ الأمريكيين من النساء اللاتى يثبت سجل اقتراعهمن أنهن يصوتن
 على قرارات أو تشريعات معادية للإسلام وظالمة للمسلمين، وتمهد الطريق لمحاربة الإسلام وأهله، أو تجفيف منابع 
الجهاد، أو إمداد بنى صهيون بالمال والسلاح لتكون لهم الغلبة على أهل فلسطين، قائلاً إنه يجب قتلهن ووضعهن على 
قائمة المستهدفين لتقديم رؤوسهن قرابين إلى الله، ومنهن «كورى بوكر»، عضوة مجلس الشيوخ عن ولاية نيو جيرسى، 
و«كاثى كاستور»، عضوة مجلس النواب عن ولاية فلوريدا، و«باربارا بوكسر»، عضوة مجلس الشيوخ عن ولاية 
كاليفورنيا، و«ليسا موركوسكى»، عضوة مجلس الشيوخ عن ولاية أركنسا، موضحاً أنهن صوّتن بالموافقة على تمرير 
قرار يؤيد العدوان الصهيونى الأخير على غزة، وخلا القرار الذى تمت الموافقة عليه من أى إشارة إلى مئات النساء 
والأطفال الذين قُتلوا جرّاء هذا العدوان وبأسلحة أمريكية. وحول الأطفال وكبار السن،
خاطب «داعش» أنصاره: «الأطفال لا يُقتلون بأى حال إلا إذا وجدوا مصادفة فى خط النار، أو اتخذهم أعداء الله كدروع
 أو تروس وتعذّر الوصول إلى المحارب الكافر دون إصابة الأطفال، وبهذا يكون قتلهم تبعاً لا قصداً، والمسنون لا يُقتلون
 إلا أن يكون لهم رأى وتدبير، فإن بعض كبار السن، ولو كان شيخاً فانياً، عنده من الرأى والتدبير ما ليس عند الشاب 
المقاتل».
وقال التنظيم مخاطباً عناصره فى أمريكا: «ابدأ بالتدبر فى حالة أمة الإسلام، وكيف أن كل قوى الشر، بقيادة هُبل العصر، 
أمريكا، وبمشاورة ومباركة من حكامنا المنتسبين للإسلام والإسلام منهم براء، اجتمعت على قلب رجل واحد، ولا تنخدع 
برواية محاربة الإرهاب أو مناصرة والدفاع عن الإسلام المعتدل، فاعلم أن حكام العرب والمسلمين العجم، عدا المناطق
التى تسيطر عليها حركة طالبان فى أفغانستان، أو المناطق تحت سيطرة الدولة الإسلامية، أو ما هو تحت سيطرة حركة 
الشباب بالصومال، كلهم فى حالة كفر أكبر وأعظم من الكافر الأصيل».


وأضاف: «استحضر من ذاكرتك الخلفية صوراً لأطفال ونساء وشيوخ من أهل الإسلام قُتلوا وحُرقوا وقُطِّعوا إرباً على أيدى 
الصليبيين بأسلحتهم الفتاكة، وعليك أن تفعل نفس الشىء، واستحضر صوراً لبيوت هُدمت فوق ساكنيها، ثم قم باختيار 
هدفك بعد عمل مسح لمنطقتك ورصد عدة أهداف على فترة من الزمن، ثم حدد طريق الذهاب وطريق العودة، واحرص على 
السير أو السفر بالسيارة فى هذه الطرق مرات عدة، خاصة إذا كانت غريبة عليك، حتى تتأقلم عليها، ثم احرص على 
التعرف على طرق فرعية أو طرق أخرى حتى لا تفاجأ بأن طريق العودة إلى قاعدتك أُغلق لأى سبب، وقبل مغادرة مكان 
انطلاقك، قم بالصلاة ركعتين، وعندما تقترب من الهدف أو نقطة ترصد الهدف، قم بالدعاء وألحّ فيه واسأل الله أن ينزل 
السكينة على قلبك وأن يُخضع عدوك لك ويجعل على بصره غشاوة، ويجعله ينظر إليك كالذى يُغشى عليه من الموت، فتقوم 
أنت بقتله، واحرص على أن تسجد لله شكراً بعد انتهاء عمليتك فى التو والحين، وأن تترك رسالة تكون معدة مسبقاً، إن 
أمكن، ولكن سلامتك ومغادرتك مكان الغزوة أهم من ترك الرسالة، وإن تمكنت من ترك رسالة فنقترح العبارة الآتية: 
فلتعلموا يا عبّاد الصليب أن التراب الذى تطأه نعال أى مسلم على وجه الأرض أغلى وأقيم وأطهر من دماء كل من كفر فى 
أمريكا وغيرها».


واختتم التنظيم خطته وتوصياته بتوجيه رسالة إلى الرئيس الأمريكى باراك أوباما،
 قال فيها: «ربما قرأت تاريخ الأمة الإسلامية ومعاركها مع الصليبيين الأنجاس مثلك، وسمعناك تقول إنه ليس هناك متسع
 لدولة الخلافة فى القرن الواحد والعشرين، ما شاء الله!.. كيف قررت أنت هذا؟،
 وتابع: «اعلم يا أوباما أن دولة الخلافة باقية بحول الله وقوته فى القرن الواحد والعشرين، وما بعده،
إلا أن يشاء ربنا شيئاً».


http://www.elwatannews.com/news/details/561404
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmedsalah95

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 20
المهنة : طالب
المزاج : معتدل
التسجيل : 18/06/2011
عدد المساهمات : 3216
معدل النشاط : 2814
التقييم : 77
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 17:22

للاسف هذا ما سيحصل وسيحارب وقتها الجيش السورى الاتى
1-داعش وما ادراك ما قوة داعش الان

2- جبهه النصرة التى هى اصلا فى خلاص مع داعش

3- ضربات جويه امريكية لا صد لها عند السوريين للاسف

4 -مليشيات مسلحه متفرقه ولها اسماء عديده لواء كذا وفرقه كذا

وكل هذا مجتمع قد ينهى ما تبقى من جيش سوريا ولهذا السبب ايضا رفضت مصر التدخل فى هذه الحرب

الله يعينكم اذا كنتم على حق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 17:44

اخر الحوار كان فى استراليا

كانت ستحدث فاجعة هناك

 لولا يقظة المخابرات الاسترالية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جينرال_عربى

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
العمر : 21
المهنة : جنرال الجيش العربى
المزاج : حمد الله
التسجيل : 18/09/2014
عدد المساهمات : 111
معدل النشاط : 101
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 18:55

صحيح من حقها ان تشكك لان حليفته سوريا فى خطر 

يبدو ان الحق اريد به باطل . محاربة داعش ومهاجمة الجيش العربى السورى . امريكا شيطان الاكبر 

واعجبتنى مصر ايضا حين رفضت التعاون مع امريكا يبدو ان تحالف مصر مع روسيا بدا يظهر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field Marshal Medo

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 31
المهنة : قائد
المزاج : عنيد - شرس - بفتل من الصبر حباااال
التسجيل : 26/08/2012
عدد المساهمات : 2656
معدل النشاط : 2310
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 19:44

تاكيدا لكلام محمود


بالفيديو...حملة مداهمات ضدّ عناصر داعش في أستراليا

آخر تحديث : 11:29 | 2014-09-18 


الكاتب : البلاد .نت/24







قالت الشرطة الاسترالية إن اكثر من 800 شرطي مدججين بالسلاح نفذوا مداهمات واسعة اليوم الخميس في مدينتي سيدني
 وبرزبين في إطار عملية لمكافحة الارهاب لمنع اعمال عنف غير محددة قد تشن بشكل عشوائي.

وأضافت الشرطة أنها احتجزت 15 شخصاً على الأقل وأن احدهم وجهت اليه اتهامات بمخالفة خطيرة "مرتبطة بالإرهاب"
أثناء الغارات التي شنت في وقت مبكر من الصباح واستهدفت منازل ومنشآت تجارية ووصفتها بأنها الأكبر في تاريخ أستراليا.

وقال رئيس الوزراء الاسترالي طوني آبوت إن أستراليا تواجه "خطراً جدياً لهجوم إرهابي".

وأضاف قائلاً للصحافيين أن المداهمات جاءت في أعقاب معلومات للمخابرات بأن متشددين إسلاميين يحثون مؤيديهم على تنفيذ
 "بيان عملي لأعمال قتل" في أستراليا.

وقالت وسائل إعلام أسترالية إن المداهمات أحبطت مخططاً لخطف أحد المواطنين العاديين وإعدامه ذبحاً.

وجاءت المداهمات بعد أيام من رفع أستراليا مستوى التحذير من الإرهاب في البلاد إلى "مرتفع" للمرة الأولى مشيرة إلى احتمال
 وقوع هجمات إرهابية من مواطنين أستراليين قاتلوا مع جماعات متشددة في العراق أو سوريا على الرغم من تأكيدها أنها ليس
 لديها معلومات عن تهديد محدد.

وقال القائم بأعمال مفوض الشرطة الاتحادية الاسترالية أندرو كولفن للصحفيين "تعتقد الشرطة أن هذه الجماعة التي نفذنا ضدها
 هذه العملية اليوم لديها النية وبدأت بالتخطيط لارتكاب اعمال عنف هنا في استراليا"، مضيفاً أن "أعمال العنف تلك على وجه
 الخصوص مرتبطة بأعمال عشوائية ضد افراد من المواطنين العاديين".

وقالت الشرطة إن المداهمات تركزت في غرب سيدني وفي مدينة برزبين بولاية كوينزلاند، ويعيش حوالي نصف سكان أستراليا
 من المسلمين البالغ عددهم 500 ألف تقريباً في سيدني وغالبيتهم في الضواحي الغربية حيث حدثت المداهمات.

وقال مفوض شرطة نيو ساوث ويلز اندرو سيبيوني إنه أمر بتعزيز وجود الشرطة في الشوارع في اعقاب المداهمات لمنع 
"مثيري المشاكل" من استغلال التوترات المتزايدة.

وتشعر أستراليا - التي من المنتظر أن تستضيف قمة زعماء مجموعة العشرين في برزبين في منتصف نوفمبر (تشرين الثاني)- 
بالقلق بشأن عدد مواطنيها الذين يعتقد أنهم يقاتلون في الخارج مع جماعات إسلامية متشددة.

ويقول مسؤولون إن ما يصل إلى 160 أسترالياً إما أنهم يشاركون في القتال أو يدعمونه بشكل نشط، وقال رئيس جهاز 
المخابرات الأسترالي عندما رفع مستوى التحذير الأمني الأسبوع الماضي أن من المعتقد أن 20 على الأقل عادوا إلى أستراليا
 بعد قتال في الشرق الأوسط ويشكلون خطراً على الأمن الوطني.

وتعهد رئيس الوزراء الأسترالي طوني أبوت يوم الأحد بإرسال قوة قوامها 600 فرد وأيضاً طائرات هجومية للانضمام
 إلى ائتلاف تقوده الولايات المتحدة لقتال متشددي الدولة اللا إسلامية في العراق.



http://www.elbilad.net/flash/detail?id=16477

http://arabic.cnn.com/world/2014/08/12/australia-boy-severed-head-syria
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 19:54

الارهابيين كانوا يريدون فعل الاتى

ان يخطفوا مدنيين عاديين جدا

ويقوموا بلفهم بعلم داعش

ويقوموا بذبحهم فى مكان مشهور فى استراليا

فى وقت يكون فية المرور بسيط حتى لا يتم تعقبهم وقت العملية

وطبعا كان يودون ارسال رسالة قوية بان بلاد الغرب ليست بعيدة

عن خنارجر وسكاكين الدواعش

تحياتى يا ميدو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهيب

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : خادم للعراقيين
المزاج : عصبي
التسجيل : 18/05/2014
عدد المساهمات : 1071
معدل النشاط : 938
التقييم : 44
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 20:00

اضافة الى ما ورد 


العراق يرفض اي تدخل بري في العراق وسيادة العراق اولا 


اكيد رئيس الوزراء العراقي بان العراق يمتلك كل القوة البشرية لمحاربة داعش وما ينقصنا هو اسلحة وتكنلوجيا ومعلومات استخباراتية وضربات جوية فقط 


وهذا ايضا ما اكدة وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري


كما ان السيد عمار الحكيم اكد الكلام نفسة 
ونائب رئيس الوزراء نوري المالكي وعديد من النواب بان سيادة العراق اولا 


كما اكد مقتدى الصدر ان حربنا مع امريكا مستمرة وتاجلت بسبب خروجهم ولكن رجوعهم للعراق يفتح ابواب جهنم عليهم 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field Marshal Medo

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 31
المهنة : قائد
المزاج : عنيد - شرس - بفتل من الصبر حباااال
التسجيل : 26/08/2012
عدد المساهمات : 2656
معدل النشاط : 2310
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 20:08

دول "التحالف" تستنفر أجهزتها الأمنية لمواجهة "داعش"

18 سبتمبر 2014




باشرت الدول المشاركة في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)،
 بشن حملة مداهمات واعتقالات ضد أشخاص مشتبه بارتباطهم بالتنظيم، واستنفرت هذه الدول كافة أجهزتها في سبيل 
مواجهة "المخاطر" التي بدأ التنظيم يشكلها على أراضيها، على حدّ قولها.


وأعلنت استراليا، اليوم الخميس، عن توقيف 15 شخصاً وإحباط اعتداءات كان يخطط لها التنظيم على أراضيها،
 ومن بينها عملية قطع رأس مدني. وشارك أكثر من 800 شرطي في حملة المداهمات التي جرت عند الفجر في ضواحي 
سيدني وبريزبين في ولايتي كوينزلاند ونيوساوث ويلز، بهدف توقيف 25 شخصاً يشتبه بأنهم يشكلون خلية لـ"داعش".


وجرت العملية، وهي الأضخم التي تنفذ في أستراليا حتى الآن، بعد أسبوع من رفع مستوى التحذير إزاء الخطر الإرهابي 
المتمثل في مقاتلين استراليين في صفوف "داعش" عائدين من الشرق الأوسط.


وضبطت قوات الشرطة قطعة سلاح ناري واحدة على الأقل وسيفاً، وأوقفت 15 شخصاً بينهم مشتبه به يُدعى عمر جان 
أزاري (22 عاماً) أمام محكمة قضت باعتقاله المؤقت لاتهامه بالتخطيط لعمل إرهابي يهدف إلى "إثارة الصدمة والهول 
والرعب"، بحسب النيابة العامة.


وبحسب الاتهام، فقد تلقى المتهم أوامر بالهاتف من الاسترالي الأفغاني الأصل، محمد بريالي، الأعلى مرتبة في تنظيم 
"الدولة الإسلامية"، تقضي بـ"اختيار أشخاص عشوائياً لإعدامهم بشكل فظيع"، وتصوير هذه الأعمال بحسب سيناريو 
يتضمن "درجة غير اعتيادية من التطرف".


"
شبكة "ايه بي سي" المشتبه بهم كانوا يعتزمون خطف مدني يتم اختياره عشوائياً في سيدني ولفه بعلم "داعش" وقطع رأسه أمام عدسة الكاميرا


"
ووفقاً لشبكة "ايه بي سي" التلفزيونية العامة، كان من المقرر إرسال الأشرطة إلى وحدة الإعلام التابعة
 لـ"الدولة الإسلامية" في الشرق الأوسط قبل بثها، مشيرة إلى أن المشتبه بهم كانوا يعتزمون بصورة خاصة خطف مدني 
يتم اختياره عشوائياً في سيدني ولفه بعلم تنظيم "الدولة الإسلامية" وقطع رأسه أمام عدسة الكاميرا.


وقال رئيس الوزراء، توني أبوت، إنّ "المداهمات تقررت بعد اعتراض رسالة "استرالي في مرتبة عالية على ما يبدو في 
(الدولة الإسلامية)" يحض فيها "شبكات الدعم في أستراليا" على تنفيذ "عمليات قتل" علنية على الأراضي الأسترالية.


وأوضح أنّ "المسألة لا تقتصر إذاً على الشبهات، بل ثمة نية، وهذا ما حمل الشرطة وأجهزة الأمن على اتخاذ قرار 
بالتحرك"، مضيفاً "يؤسفني أن أقول إن هؤلاء الأشخاص لا يكرهوننا من أجل ما نفعله، بل يكرهوننا من أجل
 ما نحن عليه وطريقة عيشنا".


من جهته، قال قائد الشرطة الفدرالية، أندرو كولفين: إن "الشرطة تعتبر أن المجموعة التي نفذنا العملية ضدها كانت تنوي
 وباشرت التخطيط لتنفيذ أعمال عنف هنا في أستراليا"، موضحاً أن "أعمال العنف هذه كانت تتضمن بصورة خاصة 
هجمات عشوائية على مدنيين".


بدوره، أكد وزير الهجرة والعضو في مجلس الأمن القومي، سكوت موريسون، أنّ عملية الخميس تؤكد على "الخطر 
الفعلي" الذي تواجهه أستراليا و"تبرر ردّ الحكومة القوي". وتقدر أجهزة الأمن الأسترالية عدد الأستراليين الذين يقاتلون 
في العراق وسورية بحوالى ستين شخصاً، وبحوالى مئة عدد الذين يقدمون في أستراليا دعماً ناشطاً للتنظيمات المتطرفة.


واعتقل رجلان الأسبوع الماضي يشتبه بأنهما يجندان عناصر للقتال في صفوف "داعش"، إثر مداهمة مركز إسلامي في 
بريزبين. كما تم إغلاق مكتب للتحويلات المالية، أمس الأربعاء، كانت أجهزة الاستخبارات تشتبه باستخدامه لتمويل تنظيم
 "الدولة الإسلامية".


ولأول مرة منذ عام 2003 وبعد حوالى شهر من خطوة لندن، رفعت كانبيرا مستوى التحذير من "متوسط" إلى "مرتفع"، 
مما يعني أن مخاطر وقوع عمل إرهابي "مرجحة" دون أن تكون بالضرورة "وشيكة". غير أنّ شهود عيان مقيمين في 
أستراليا، قالوا لـ"العربي الجديد": إن الشرطة الأسترالية تشنّ حملة اعتقالات غير مسبوقة تستهدف جاليات عربية 
وإسلامية، بتهمة التخطيط لعمليات "قطع رؤوس" في البلاد.


وتعتزم أستراليا نشر 600 عسكري، بينهم 400 من سلاح الجوّ، في الإمارات، للانضمام إلى التحالف الدولي الذي تقوده 
الولايات المتحدة لمواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية".
"
السلطات الأمنية في الكويت تلقي القبض على خمسة أشخاص يشتبه بانتمائهم إلى "داعش"




"
وفي الكويت، أفادت صحيفة محلية، اليوم الخميس، بأن السلطات الأمنية ألقت القبض على عدّة أشخاص يشتبه بانتمائهم 
إلى تنظيم "داعش"، كما تراقب عشرات آخرين في إطار التزامها ضمن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد التنظيم.


وقالت صحيفة "القبس" إن الاستخبارات الكويتية ألقت القبض على خمسة أعضاء في "داعش" على الأقل، مشيرة إلى أن
 "ثلاثة من الموقوفين كويتيون، والآخرَيْن من البدون". وأضافت أن أجهزة الأمن ألقت القبض أيضاً على عدد غير محدد 
من السعوديين الذين تم تسليمهم إلى الرياض.


وفي السياق نفسه، ذكرت صحيفة "ترو" الهولندية، اليوم الخميس، أن الحكومة الهولندية تبحث المساهمة بطائرات 
مقاتلة من طراز "إف 16" وتقديم أسلحة إلى المقاتلين الأكراد للمساعدة في التصدي لـ"داعش" الذي سيطر
 على أجزاء كبيرة في العراق وسورية.


ونقلت الصحيفة عن مصادر حكومية قولها إن عدداً غير محدد من المقاتلات سيشارك في هجمات جوية على أهداف 
لـ"الدولة الإسلامية" في العراق وربما سورية.


"
الحكومة الهولندية تبحث المساهمة بطائرات مقاتلة وتقديم أسلحة للأكراد للمساعدة في التصدي لـ"داعش"


"
ولم تكن هولندا بين الدول التي عرض عليها الرئيس الأميركي، باراك أوباما، الانضمام إلى التحالف الدولي ضد
 "داعش" خلال اجتماع لقادة دول حلف "شمال الأطلسي" في ويلز، في وقت سابق من هذا الشهر.


وذكرت الصحيفة، أن واشنطن لم تأخذ على محمل الجد عرض الهولنديين لتقديم 1000 خوذة وسترات واقية
 من الرصاص إلى القوات الكردية في شمال العراق. ويتعين الحصول على موافقة أغلبية أعضاء البرلمان
المؤلف من 150 عضواً على المساهمة الهولندية التي ستناقشها الحكومة في اجتماعها الأسبوعي
 برئاسة، مارك روته، غداً الجمعة.


"انتحاري" سعودي


بموازاة ذلك، نقل موقع "سايت" الأميركي الذي يرصد التنظيمات الإسلامية، عن تسجيل مصور لانتحاري سعودي
 ينتمي لـ"داعش"، ويدعو مواطنيه السعوديين إلى الجهاد، معرباً عن أمله في أن "تتمدد الدولة الإسلامية"
إلى السعودية "لإخراج المشركين من أرض الجزيرة".


وجاءت رسالة الجهادي المعروف باسم، أبو هاجر الجزراوي، في وصيته قبل أن ينفذ تفجيراً انتحارياً في أغسطس/آب 
الماضي في محافظة الرقة في سورية، ونشر التسجيل المصور على موقع إلكتروني تابع لـ"داعش"، في وقت متأخر من 
يوم أمس الأربعاء.


وتوجه الجزراوي إلى مواطنيه بالقول "أين أنتم يا أبناء الجزيرة عن طواغيت الجزيرة"، داعياً للانقلاب، ليس فقط على 
العائلة الحاكمة والغربيين في السعودية، بل أيضاً على كبار علماء الدين في المملكة الذين شجبوا "الدولة الإسلامية".


وأضاف متوجهاً إلى زعيم "داعش" أبو بكر البغدادي
الذي أعلنه تنظيم "الدولة الإسلامية" خليفة للمسلمين "امض بنا على هذه الطريق يا شيخنا، وامض إلى أرض الجزيرة".


وأعلنت هيئة كبار العلماء في بيان، يوم أمس الأربعاء، أن "الإرهاب جريمة نكراء، ومرتكبها يستحق
عقوبة زاجرة ورادعة" في هجوم هو الأكبر من رجال الدين المحافظين في السعودية على تنظيم "داعش".


http://www.alaraby.co.uk/politics/a5e966cd-b427-40f4-8fcf-d19e33e149e9
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 20:20

@المهيب كتب:
اضافة الى ما ورد 


العراق يرفض اي تدخل بري في العراق وسيادة العراق اولا 


اكيد رئيس الوزراء العراقي بان العراق يمتلك كل القوة البشرية لمحاربة داعش وما ينقصنا هو اسلحة وتكنلوجيا ومعلومات استخباراتية وضربات جوية فقط 


وهذا ايضا ما اكدة وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري


كما ان السيد عمار الحكيم اكد الكلام نفسة 
ونائب رئيس الوزراء نوري المالكي وعديد من النواب بان سيادة العراق اولا 


كما اكد مقتدى الصدر ان حربنا مع امريكا مستمرة وتاجلت بسبب خروجهم ولكن رجوعهم للعراق يفتح ابواب جهنم عليهم 
امريكا تستخدم مقاتلاتها فى هجمان قوية جدا وتوقع خسائر كبيرة
فى صفوف الدواعش اخرها الموصل اليوم يا صديق
والدعم الاستخبارى هى تاخذة من شبكة الاستخبارات
التى احييتها فى العراق اى انها لا تتعاون مع الجيش العراقى
وعلى النقيض تتعاون كثيرا مع البيشمركة لدرجة ان البيشمركة
بتطلب ضرب اهداف معينة يوجد بها داعش فتقوم امريكا بضربها بالفعل
يا ترى لما امريكا تتعاون مع البيشمركة ولا تتعاون مع الجيش العراقى
بنفس الدرجة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهيب

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : خادم للعراقيين
المزاج : عصبي
التسجيل : 18/05/2014
عدد المساهمات : 1071
معدل النشاط : 938
التقييم : 44
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 20:29

@القاتل المخيف كتب:





امريكا تستخدم مقاتلاتها فى هجمان قوية جدا وتوقع خسائر كبيرة
فى صفوف الدواعش اخرها الموصل اليوم يا صديق
والدعم الاستخبارى هى تاخذة من شبكة الاستخبارات
التى احييتها فى العراق اى انها لا تتعاون مع الجيش العراقى
وعلى النقيض تتعاون كثيرا مع البيشمركة لدرجة ان البيشمركة
بتطلب ضرب اهداف معينة يوجد بها داعش فتقوم امريكا بضربها بالفعل
يا ترى لما امريكا تتعاون مع البيشمركة ولا تتعاون مع الجيش العراقى
بنفس الدرجة
الازدواجية في التعامل تعود لان العراقيين اتفقوا على سيادة العراق والعراقيين جميعهم يعتبرون امريكا عدو اما في اقليم كردستان فهو صديق لامريكا ومستعد لتقديم اي شئ لامريكا قد يضمن استقلالة عن العراق ومن ضمنة القواعد العسكرية ليس بامر مستبعد عن الاقليم ولكن العراق رفض هذا الشئ  اتمنى ان لا ارى قاعدة عسكرية امريكية في اقليم تابع للعراق لاني لا اريد ان اعير بشئ انا ضدة تماما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field Marshal Medo

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 31
المهنة : قائد
المزاج : عنيد - شرس - بفتل من الصبر حباااال
التسجيل : 26/08/2012
عدد المساهمات : 2656
معدل النشاط : 2310
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 20:43

عزيزي المهيب
هل تعتقد بان امريكا تحشد شعوب الارض حتي استراليا للقيام بضربات جوية فقط!!


بالتاكيد لا 


للامريكان هدف اخر فهم لا يتحركون هكذا من اجل مصلحة احد
بل هي مصالحهم فقط
عسكريا
اقتصاديا
سياسيا


و اذا توافقت مع الاخرين لا باس بذلك و لكن اذا اختلفت فهم يحافظون علي مصالحهم فقط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهيب

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : خادم للعراقيين
المزاج : عصبي
التسجيل : 18/05/2014
عدد المساهمات : 1071
معدل النشاط : 938
التقييم : 44
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 20:48

@Field Marshal Medo كتب:
عزيزي المهيب
هل تعتقد بان امريكا تحشد شعوب الارض حتي استراليا للقيام بضربات جوية فقط!!


بالتاكيد لا 


للامريكان هدف اخر فهم لا يتحركون هكذا من اجل مصلحة احد
بل هي مصالحهم فقط
عسكريا
اقتصاديا
سياسيا


و اذا توافقت مع الاخرين لا باس بذلك و لكن اذا اختلفت فهم يحافظون علي مصالحهم فقط

كلنا يعرف هذا الشئ ولكن لن يخترقوا سيادة ارض  العراق ببناء قواعد عسكرية فاذا اضطرت القيادة العراقية فالذهاب لروسيا افضل حل 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Syrian Armed Forces

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طبيب
المزاج : علماني لمن يفهم معنى العلمانية
التسجيل : 06/08/2012
عدد المساهمات : 2353
معدل النشاط : 2358
التقييم : 233
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 21:22

ما بين داعش و التحالف الدولي ضدها
فخار يكسر بعضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 21:47

@المهيب كتب:






كلنا يعرف هذا الشئ ولكن لن يخترقوا سيادة ارض  العراق ببناء قواعد عسكرية فاذا اضطرت القيادة العراقية فالذهاب لروسيا افضل حل 

اخى وابن بلدى كن واقعى
التحالف يقودة الامريكان الروس ممكن ياثروا علية فى سوريا
لكن فى العراق نووووووووووووووووووووووووووووو
فى بلدنا امريكا ستفعل فية ما يحلو لها والحكومة عليها فقط ان تنفذ
فقط يا شقيق هذا هو الواقع الذى فرض علينا لللاسف الشديد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field Marshal Medo

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 31
المهنة : قائد
المزاج : عنيد - شرس - بفتل من الصبر حباااال
التسجيل : 26/08/2012
عدد المساهمات : 2656
معدل النشاط : 2310
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 21:51

@المهيب كتب:

كلنا يعرف هذا الشئ ولكن لن يخترقوا سيادة ارض  العراق ببناء قواعد عسكرية فاذا اضطرت القيادة العراقية فالذهاب لروسيا افضل حل 


قواعد خارجية هو امر مستبعد تماما الا اذا كانت امريكا تخطط لنقل قوتها العسكريه الي طرف اقليمي في حالة انهيارها الداخلي
و كثر الحديث عن انهيار اقتصادي العام القادم و هذا جزء من حلقة 





و لم استطيع الوصول الي باقي الحلقة


و هذه روابط لمقالات و دراسات حول توقعات الكساد في عام 2015
http://www.independent.co.uk/news/business/analysis-and-features/doom-and-gloom-2015-global-recession-warning-from-financial-seers-of-the-century-9624700.html


http://www.er.ethz.ch/fco/TheFinancialCrisis2015-OliverWyman.pdf

الازمة السابقة في 2008/2009 انتهت بمعجزة و كذلك ازمة ارتفاع سقف الدين الي 17.1 تريليون
 لكن هذه قد تكون مختلفة فالوضع السياسي مختلف تماما


و حتي لا نخرج عن الشق العسكري للحرب علي داعش


 ما هو الهدف من تحالف بهذا الحجم 6655


عدل سابقا من قبل Field Marshal Medo في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 22:43 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهيب

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : خادم للعراقيين
المزاج : عصبي
التسجيل : 18/05/2014
عدد المساهمات : 1071
معدل النشاط : 938
التقييم : 44
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 21:59

@القاتل المخيف كتب:






اخى وابن بلدى كن واقعى
التحالف يقودة الامريكان الروس ممكن ياثروا علية فى سوريا
لكن فى العراق نووووووووووووووووووووووووووووو
فى بلدنا امريكا ستفعل فية ما يحلو لها والحكومة عليها فقط ان تنفذ
فقط يا شقيق هذا هو الواقع الذى فرض علينا لللاسف الشديد





لا تستعجل فبالعجلة الندامة 
امريكا حاولت وضع القواعد سابقا في عهد المالكي كما قالها وزير الدفاع الامريكي وكما هو قال المالكي شريك صعب لم نستطع اقناعة واصر على جملة سيادة العراق اولا 


العبادي بنفس الطريق 


العبادي يريد اصلاح علاقات بين السعودية وايران يبدو انة طموح جدا واعتقد انة استفاد من الخبرة السابقة التي امدها بة المالكي 


هنا تثبت حقيقة السياسة هل سنعار كعراقيين بوجود قواعد امريكية ام سنفتخر باننا دولة رغم كل شئ لم نترك للمحتل الغاشم قاعدة واحدة
 


صحيح نسيت الاشارة الى ايران فالامن القومي الايراني صيصبح بخطر وانت تعرف دور ايران في المنطقة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 22:30

@المهيب كتب:










لا تستعجل فبالعجلة الندامة 
امريكا حاولت وضع القواعد سابقا في عهد المالكي كما قالها وزير الدفاع الامريكي وكما هو قال المالكي شريك صعب لم نستطع اقناعة واصر على جملة سيادة العراق اولا 


العبادي بنفس الطريق 


العبادي يريد اصلاح علاقات بين السعودية وايران يبدو انة طموح جدا واعتقد انة استفاد من الخبرة السابقة التي امدها بة المالكي 


هنا تثبت حقيقة السياسة هل سنعار كعراقيين بوجود قواعد امريكية ام سنفتخر باننا دولة رغم كل شئ لم نترك للمحتل الغاشم قاعدة واحدة
 


صحيح نسيت الاشارة الى ايران فالامن القومي الايراني صيصبح بخطر وانت تعرف دور ايران في المنطقة 

العبادى يختلف عن المالكى كليا لذلك سينجح باذن الله
ولكى لا يخرج الموضوع سياقة ولاننا تناقشنا كثيرا على الخاص
فى الجزئية فلن اقول اكثر ما قلت فيها
امريكا لو ارادات قاعدة عسكرية فى العراق لفعلت
لا يمكنك ان تفعل شئ امام دولة كانت تحتلك وتتحكم فى زمام الامور
امريكا ربطت تحركها عسكريا باقالة المالكى وتشكيل حكومة وحدة وطنية
لانها رات اقصاء طرف معيين وتهميشة ولانها تريد الحفاظ على مصالها
ولا تريد ان يدخل العراق اكثر فى حرب اهلية ولا تريد سقوط الجيش كليا
تدخلت وتم اقالة المالكى وتشكيل حكومة وحدة وطنية هذا الواقع يا شقيق
ايران نعم لها اذرع فى العراق واذرع قوية جدا والعراق لم يستقر ابدا
بدون ان تكف ايران ان تدخلاتها السلبية وتعمل بايجابية قليللا
لللاسف السياسة قذرة جدا وهى فن الكذب يا صديقى
تحياتى والاختلاف فى وجهات النظر لا يفسد للود قضية يا شقيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهيب

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : خادم للعراقيين
المزاج : عصبي
التسجيل : 18/05/2014
عدد المساهمات : 1071
معدل النشاط : 938
التقييم : 44
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 22:43

@القاتل المخيف كتب:






العبادى يختلف عن المالكى كليا لذلك سينجح باذن الله
ولكى لا يخرج الموضوع سياقة ولاننا تناقشنا كثيرا على الخاص
فى الجزئية فلن اقول اكثر ما قلت فيها
امريكا لو ارادات قاعدة عسكرية فى العراق لفعلت
لا يمكنك ان تفعل شئ امام دولة كانت تحتلك وتتحكم فى زمام الامور
امريكا ربطت تحركها عسكريا باقالة المالكى وتشكيل حكومة وحدة وطنية
لانها رات اقصاء طرف معيين وتهميشة ولانها تريد الحفاظ على مصالها
ولا تريد ان يدخل العراق اكثر فى حرب اهلية ولا تريد سقوط الجيش كليا
تدخلت وتم اقالة المالكى وتشكيل حكومة وحدة وطنية هذا الواقع يا شقيق
ايران نعم لها اذرع فى العراق واذرع قوية جدا والعراق لم يستقر ابدا
بدون ان تكف ايران ان تدخلاتها السلبية وتعمل بايجابية قليللا
لللاسف السياسة قذرة جدا وهى فن الكذب يا صديقى
تحياتى والاختلاف فى وجهات النظر لا يفسد للود قضية يا شقيق

كما قلت يا صديقي الاختلاف بالراي لا يفسد للود قضية 

ولكي لا يكون ردي خارج سياق الموضوع 

طهرت قطعات قيادة فرقة المشاة السابعة من خلال عملية استباقية منطقة البو حياة في قضاء حديثة ضمن قاطع مسؤولية الفرقة من عصابات داعش الارهابية وبإسناد مباشر من قبل طيران الجيش والقوة الجوية العراقية والاسلحة الساندة ، تم خلال العملية تطهير المنطقة بالكامل من عصابات داعش الارهابية بعد الحاقهم خسائر كبيرة في الارواح والمعدات ، ولا يزال الجهد الهندسي التابع للفرقة مستمر بعملية تطهير الطرق وتفكيك العبوات الناسفة وتطهير المنازل من العبوات التي زرعتها العصابات الارهابية قبل اندحارها على أيدي القوات الامنية .


المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل المخيف

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : قاتل بالفطرة
المزاج : ابكى انزف اموت وتعيشى يا ضحكة مصر
التسجيل : 10/08/2012
عدد المساهمات : 10921
معدل النشاط : 10500
التقييم : 576
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الخميس 18 سبتمبر 2014 - 22:53

@المهيب كتب:






كما قلت يا صديقي الاختلاف بالراي لا يفسد للود قضية 

ولكي لا يكون ردي خارج سياق الموضوع 

طهرت قطعات قيادة فرقة المشاة السابعة من خلال عملية استباقية منطقة البو حياة في قضاء حديثة ضمن قاطع مسؤولية الفرقة من عصابات داعش الارهابية وبإسناد مباشر من قبل طيران الجيش والقوة الجوية العراقية والاسلحة الساندة ، تم خلال العملية تطهير المنطقة بالكامل من عصابات داعش الارهابية بعد الحاقهم خسائر كبيرة في الارواح والمعدات ، ولا يزال الجهد الهندسي التابع للفرقة مستمر بعملية تطهير الطرق وتفكيك العبوات الناسفة وتطهير المنازل من العبوات التي زرعتها العصابات الارهابية قبل اندحارها على أيدي القوات الامنية .


المصدر

تسلم حبيبى
لعلمك انا لا يمكننى ان انكر جهد الجيش ضد داعش
الجيش بيبذل جهد كبير لكن الامريكان لديهم كل شئ يا عزيزى
كل شئ اعتقد انك تفهمنى جيدا
تحياتى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SyrianPatriot

مـــلازم أول
مـــلازم أول



الـبلد :
التسجيل : 09/12/2013
عدد المساهمات : 790
معدل النشاط : 1116
التقييم : 126
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام   الجمعة 19 سبتمبر 2014 - 0:20

@ahmedsalah95 كتب:
للاسف هذا ما سيحصل وسيحارب وقتها الجيش السورى الاتى
1-داعش وما ادراك ما قوة داعش الان

2- جبهه النصرة التى هى اصلا فى خلاص مع داعش

3- ضربات جويه امريكية لا صد لها عند السوريين للاسف

4 -مليشيات مسلحه متفرقه ولها اسماء عديده لواء كذا وفرقه كذا

وكل هذا مجتمع قد ينهى ما تبقى من جيش سوريا ولهذا السبب ايضا رفضت مصر التدخل فى هذه الحرب

الله يعينكم اذا كنتم على حق
عزيزي انت افترضت أن الجيش السوري سيكون وحيدا حينها..ولكن هذا غير صحيح فالحلف الذي يضم سوريا لن يقف مكتوف اليدين فهويرد على كل خطوة من الحلف الآخر بخطوة تناسبها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

داعش - دولة الارهاب في العراق و الشام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 9انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين