أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

مفاجأة.. الاستخبارات الأمريكية تعترف بقوة مصر وقدرتها على قهر الإرهاب

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 مفاجأة.. الاستخبارات الأمريكية تعترف بقوة مصر وقدرتها على قهر الإرهاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فهد الصحراء

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 22
المهنة : طالب فى كليه التجاره
المزاج : 30 يونيو ثوره شعب
التسجيل : 21/11/2013
عدد المساهمات : 5432
معدل النشاط : 4668
التقييم : 134
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :






مُساهمةموضوع: مفاجأة.. الاستخبارات الأمريكية تعترف بقوة مصر وقدرتها على قهر الإرهاب   السبت 6 سبتمبر 2014 - 0:03

06.09.2014
02:58:15

الكونجروس الامريكى


 الكونجرس يلوم سفارات بلاده فى الخارج بسبب فشلها فى التوصل لأسرار داعش قبل مصر

القاهرة كشفت مخطط العائدين من داعش لتنفيذ علميات إرهابية بالبلاد

 الكونجرس يطلب شهادة جون كيرى بشأن استراتيجية أوباما لمواجهة "داعش"

أمريكا تشكل حلفا يضم عدة دول لمواجهة إرهاب داعش

الكونجرس يشيد بقوة الأجهزة الأمنية المصرية فى حماية أمن البلاد



 كشفت مصادر أن إدارة الرئيس الأمريكى باراك أوباما اوفدت مسؤولين كبار فى المخابرات لتقديم شرح معمق بشأن تنظيم داعش لأعضاء كبار وموظفين فى الكونجرس، وأن هذا الشرح قدمه مكتب مدير المخابرات القومية والمركز القومى لمكافحة الإرهاب لقادة وموظفى لجنة المخابرات ولجنة الشئون الخارجية وغيرهما من اللجان بمجلس النواب. وأوضحت المصادر أن هذا الشرح استعان بنتائج الضربات الأمنية التى حققتها مصر مؤخرا ضد الجماعات الارهابية والقبض على مجموعات كبيرة من العائدين من داعش إلى مصر، والشباب الذين حاولت هذه الجماعات الإرهابية استدراجهم للخارج للانضمام إلى داعش. واعترفت التقارير الأمريكية داخل الكونجرس أن مصر تعد من الدول القليلة بالمنطقة التى هزمت الإرهاب وتمكنت خلال أشهر معدودة فى القبض على مئات من العناصر الإرهابية مختلفة الانتماءات، وأن جميع محاولات تنظيم داعش بالتسلل إلى مصر باءت بالفشل، فى ظل إجراءات أمنية مشددة تتخذها السلطات المصرية لمكافحة الإرهاب والتصدى له بقوة. وكشفت التقارير التى حصل عليها الكونجرس الأمريكى أن الولايات المتحدة اعتمدت على تقارير أمنية مصرية حذرت من قوة داعش قبل أن تصل إليها مخابراتها بأسابيع كما أن التقارير الأمنية التى حصلت عليها من مصر كشفت أن تنظيم ما يسمى بالعائدين من داعش كان يخطط لعمليات إرهابية جديدة لضرب المصالح الأمريكية فى الشرق الأوسط. ولفتت المصادر إلى التقرير الذى حصل الكونجرس الأمريكى عليه اكتشف أن الأجهزة الأمنية فى مصر توصلت إلى معلومات عن تنظيم داعش تكشف أسرار وتفاصيل خاصة بأعضائه قبل أن تصل إليهم من السفارات الأمريكية مما يعنى فشلها فى سرعة جمع المعلومات. وأوضحت التقارير الأمريكية أن تنظيم داعش استغل ضعف الحكومات والأنظمة فى بعض البلدان العربية وتسلل إليها واستولى على أراضيها وارتكب مجازر مستغلا هذا الضعف، ثم بدأ يهدد الولايات المتحدة الامريكية بسيطرته على عددا من الدول العربية، عدا مصر وبعض الدول الأخرى بسبب قوة أنظمتها وتصديها للإرهاب. وعلى جانب آخر قلبت تهديدات تنظيم داعش، فى العراق والشام (داعش) المتزايدة للمصالح الأمريكية، حسابات المرشحين الديموقراطيين والجمهوريين، فى انتخابات التجديد النصفى للكونجرس فى نوفمبر القادم رأسا على عقب. وقال تقرير نشره موقع فوكس نيوز الإخبارى الأمريكى أن تزايد تهديدات التنظيم الإرهابى جعلت الديموقراطيين والجمهوريين على حد سواء يتخذون مواقف أكثر تشددا تجاه قضايا الأمن القومى الأمريكى ومواجهة الإرهاب فى الوقت الذى طرحوا فيه جانبا الخلافات الحزبية حول القضايا الداخلية مثل برنامج الرعاية الصحية المثير للجدل والمعروف باسم "أوباما كير" ومسئولية الإدارة الأمريكية الحالية عن الهجوم الذى وقع ضد السفارة الأمريكية فى بنى غازى بليبيا وغيرها من القضايا التى يستغلها مرشحو الحزبين ضد بعضهما البعض. وقد أصبحت القضايا مثل التصدى لتنظيم داعش والتدخل الروسى فى أوكرانيا ووقف إطلاق النار فى غزة وتهديدات جماعة بوكوحرام فى نيجيريا تتصدر جدول أعمال المرشحين من الحزبين وذلك قبل تسعة أسابيع فقط من إجراء انتخابات الكونجرس القادمة، وهو الأمر الذى جعل انتخابات التجديد النصفى هذا العام تأخذ شكلا مغايرا عن ما كانت عليه فى المرة السابقة. فيما ذكرت تقارير إعلامية، اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة أعلنت عن تشكيل تحالف لمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية أو ما يعرف بـ "داعش"، وبحسب القنوات الفضائية، دعا جون كيرى وزير الخارجية الأمريكى، لوضع خطة لمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية قبل اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة نهاية الشهر الجارى. وأوضح جون كيرى أن تحالف مكافحة التنظيم يشمل بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا والدنمارك وتركيا وبولندا وكندا واستراليا، مشيرا فى الوقت ذاته إلى أن التدخل البرى ضد تنظيم الدولة "خط أحمر" لا يمكن تجاوزه. من المقرر أن يتم استدعاء وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى، ليشهد أمام جلسة استماع للكونجرس فى سبتمبر، بحسب ما أعلنت لـ CNN .. والجلسة ستكون بعنوان "استماع حول استراتيجية أوباما فى محاربة داعش." وتعقد فى الساعة الثانية من يوم 16 سبتمبر. ووفقا لبيان الكونجرس فإن "وزير الخارجية جون كيرى سيشهد حول ما إذا كانت إدارة أوباما قد طورت أم لم تطور بعد استراتيجية لقتال جماعة داعش الإرهابية". وفى البيان ذاته، قال رئيس لجنة الشئون الخارجية الجمهورى أد رويس "بأن اللجنة تحتاج للاستماع إلى استراتيجية شاملة من الوزير كيرى حول كيفية قيام الإدارة بالتصدى لهذه الجماعة الوحشية المتمرسة بالإرهاب."


اليوم السابع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مفاجأة.. الاستخبارات الأمريكية تعترف بقوة مصر وقدرتها على قهر الإرهاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين